صحف أمريكية: كيم كارداشيان وكين ويست يستعدان للطلاق

كيم كارداشيان وكين ويست

Getty Images

أفادت وسائل إعلام أمريكية بأن كيم كارداشيان، نجمة تلفزيون الواقع، بدأت إجراءات الطلاق من زوجها مطرب الراب، كاني ويست.

وتزوج النجمان منذ نحو سبع سنوات، ولهما أربعة أبناء.

وكان موقع “تي إم زد” لأخبار المشاهير أول من أورد خبر الطلاق، وذلك بعد أشهر انتشرت خلالها شائعات عن صعوبات يواجهها الاثنان في حياتهما الزوجية.

وأشارت تقارير إلى أن كيم (40 سنة) طلبت حضانة قانونية ومادية مشتركة لأطفالهما. ولم يعلق أي من الزوجين على ما نُشر بشأن الطلاق.

ويعد الزوجان من أشهر النجوم في العالم، وحقق كل منهما نجاحا كبيرا في مجاله.

كيم كارداشيان وكين ويست

Getty Images

ووجدت كيم طريقها إلى الشهرة في 2007 كبطلة لمسلسل من فئة تلفزيون الواقع عن عائلتها بقناة “إي” E!. ومنذ ذلك الحين، يتمتع المسلسل بشعبية واسعة. ويترقب جمهور المسلسل الموسم الحادي والعشرين والأخير منه العام المقبل.

كما حققت نجمة تلفزيون الواقع نجاحا في قطاعات أعمال أخرى، من تطبيقات الهواتف الذكية وحتى مستحضرات التجميل. وتقدر مجلة فوربس ثروتها بحوالي 780 مليون دولار.

واشتهر ويست بعدد كبير من الأغنيات التي حققت نجاحا كبيرا حول العالم، مثل “غولد ديغر”. كما أنه من أكبر الأسماء في عالم موسيقى الراب منذ حوالي 15 سنة. كما حقق المطرب، الحاصل على جائزة غرامي، نجاحا في مجال تصميم الأزياء.

وجمعت الاثنين علاقة صداقة امتدت لسنوات قبل الزواج. وقد ظهر ويست في مسلسل تلفزيون الواقع الخاص بعائلة كارداشيان للمرة الأولى في عام 2010.

وأنجب الزوجان أول أطفالهما، التي تُدعى نورث، في 2013.

وفي العام نفسه، أجّر ويست ملعب سان فرانسيسكو جيانتس وأوركسترا، حيث طلب الزواج من كارداشيان أمام أسرتها وكاميرات مسلسل تلفزيون الواقع.

وتزوج النجمان في إيطاليا في مايو/ أيار 2014. وحينها أصبحت صورتهما وهما يتبادلان قبلة في الزفاف الصورة الأكثر تلقيا لإعجاب المستخدمين بموقع إنستغرام على الإطلاق. وبحلول ذلك الوقت، حولت كارداشيان وشقيقاتها وسائل التواصل الاجتماعي إلى نوع من الفن، إذ دفعت قاعدة متابعيهم العريضة أعمالهن لتحقيق المزيد من النجاح والشهرة.

ورزق الزوجان بأول ذكر من أبنائهما، وهو ساينت ويست، في العام التالي للزواج. وبعدها أنجب الزوجان طفلين آخرين، هما شيكاغو وسالم، عبر أم بديلة بعد أن عانت كيم من مشكلات صحية خطيرة أثناء الحملين السابقين.

ولا يغيب الزوجان كثيرا عن عناوين أخبار الصحف منذ ذلك الحين، خاصة منذ أن تعرضت كارداشيان للسرقة تحت تهديد السلاح في باريس عام 2016.

وأعلن ويست ترشحه لرئاسة الولايات المتحدة العام الماضي، لكن لم يحالفه التوفيق. وأثناء حملته الانتخابية، صدرت عنه تصرفات غريبة، وهو ما دفع كارداشيان إلى التحدث عن الأمر.

وقالت نجمة تلفزيون الواقع في ذلك الوقت إن زوجها يعاني من الاضطراب ثنائي القطب، ودعت جمهوره ووسائل الإعلام للتعاطف معه.

وانتشرت شائعات عن طلاق النجمين على مدار الأشهر القليلة الماضية وسط تكهنات بلجوء كارداشيان إلى المحامية المعروفة لورا واسر.

ونشر موقع بايدج سيكس أن كيم كانت على وشك التقدم بطلب الطلاق في يناير/ كانون الثاني الماضي، زاعمة أن ويست قضى موسم عطلة أعياد الميلاد بعيدا عن الأسرة.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com