محمد سلطان: واشنطن “على اتصال بالقاهرة” بشأن تقارير عن اعتقال أقارب الناشط الحقوقي الأمريكي في مصر

للمشاركة

الشرطة المصرية

Getty Images

قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، إن الولايات المتحدة تدرس تقارير تفيد بأن مصر احتجزت أقارب الناشط المصري الأمريكي البارز في مجال حقوق الإنسان محمد سلطان.

وقال برايس في مؤتمر صحفي “تواصلنا ولا نزال نتواصل مع الحكومة المصرية بشأن القلق إزاء حقوق الإنسان، ونتعامل بجدية مع جميع مزاعم الاعتقال أو الاحتجاز التعسفي”.

وقالت مبادرة الحرية، وهي منظمة أنشأها سلطان، في بيان إن ستة من أفراد عائلته اعتقلوا يوم الأحد على أيدي قوات تابعة لجهاز الأمن الوطني المصري في ثياب مدنية في إطار “حملة عدوان انتقامي”.

وقال إريك لويس، محامي محمد سلطان إن بعض أفراد عائلة موكله اعتقلوا خلال مداهمات لمنازلهم يوم الأحد. وأضاف المحامي أن هذه “محاولة لترهيب موكله وإسكاته”.

وأشار إلى أن موكله “يلفت الانتباه إلى الإفلات من العقاب وتجاهل حقوق الإنسان في ظل النظام المصري الحالي. والآن يقوم النظام المصري باعتقال أقاربه لمحاولة ترهيبه لإسكاته”.

ولم يصدر عن السلطات المصرية تعليق على التقارير بشأن اعتقال أفراد من عائلة سلطان.

وكان سلطان قد رفع دعوى قضائية في الولايات المتحدة، زاعما أنه تعرض للتعذيب أثناء سجنه في مصر.

وقال محامون إن قوات الأمن المصرية داهمت منازل أقارب سلطان العام الماضي.

وقُبض على سلطان، الذي يعيش في فيرجينيا، في أغسطس/آب 2013 في مصر واتُهم بارتكاب جرائم من بينها نشر معلومات كاذبة قبل إطلاق سراحه في عام 2015.

وكان سلطان رفع دعوى قضائية ضد رئيس الوزراء المصري السابق، حازم الببلاوي، في محكمة أمريكية تتهمه بالتآمر لاستهدافه لدوره البارز في مساعدة وسائل الإعلام الدولية التي تغطي المظاهرات السياسية في مصر وللتعذيب المزعوم أثناء سجنه.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com