يونايتد ايرلاينز تسعى لاستخدام تاكسيات طائرة لنقل المسافرين إلى المطارات

للمشاركة

تاكسي طائر

Getty Images

تخطط شركة الطيران الأمريكية “يونايتد ايرلاينز” لشراء 200 من التاكسيات الكهربائية الطائرة، التي تأمل أن تنقل المسافرين جوا إلى المطارات خلال السنوات الخمس المقبلة.

وتعتبر يونايتد ايرلاينز من أولى شركات الخطوط الجوية الكبيرة التي التزمت بشراء تاكسيات طائرة.

كما تعتزم يونايتد ايرلاينز الاستثمار في شركة “أرتشر” للتاكسيات الطائرة كجزء من صفقة بقيمة 1.1 مليار دولار لتطوير طائرتها.

ولابد أن تحصل الطائرة على موافقة الجهات التنظيمية قبل المضي قدما في صفقة الشراء.

ومن المقرر أن تتعاون يونايتد ايرلاينز مع شركة “ميسا ايرلاينز” للرحلات الجوية الداخلية لشراء طائرات أرتشر الكهربائية، التي تقلع وتهبط عموديا، كجزء من طلب بقيمة مليار دولار.

ويُنظر إلى الصفقة على أنها تتويج لجهود شركة أرتشر الناشئة، التي قالت إنها ستطرح أسهمها في السوق الأمريكية للأسهم بعد إتمام الصفقة.

ومن المستثمرين الآخرين في أرتشر، شركة “ستيلانتيس” لصناعة السيارات التي نشأت الشهر الماضي من باندماج شركة “فيات كرايسلر” ومجموعة “بي اس ايه” الفرنسية.

وقالت يونايتد ايرلاينز وميسا إنهما تتوقعان استخدام التاكسيات لنقل المسافرين جوا فوق الطرق المزدحمة باتجاه المطارات.

وستكون تاكسيات شركة أرتشر، التي تتخذ من ولاية كاليفورنيا مقرا، قادرة على التحليق لمسافة 60 ميلا (95 كيلومترا) بسرعة 150 ميلا في الساعة (240 كيلومترا في الساعة)، كما ستكون قادرة على تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، الناجمة عن رحلات المتوجهين إلى المطار، بنحو النصف.

وقال سكوت كيربي، الرئيس التنفيذي ليونايتد ايرلاينز، في بيان إنه “باستخدام التكنولوجيا المناسبة، يمكننا كبح جماح التأثير (السلبي) الذي تسببه الطائرات للكوكب، لكن علينا تحديد الجيل المقبل من الشركات التي ستجعل هذا واقعا بشكل أبكر”.

ولشركة يوناتيد ايرلاينز وشركة ميسا خيار شراء طائرات أخرى بقيمة 500 مليون دولار بموجب الصفقة.

وبسبب تفشي وباء فيروس كورونا، اضطرت شركات الطيران إلى تقليص النفقات في ظل بقاء الطائرات رابضة في المطارات مع تراجع حركة السفر.

وخسرت شركة يونايتد ايرلاينز أكثر من 7 مليارات دولار العام الماضي، واعتمدت على مساعدات الحكومة الأمريكية لتجنب تسريح آلاف العاملين فيها.

ويرى بعض خبراء الاقتصاد في الوباء فرصة لاستخدام هذه الموارد التحفيزية من أجل الوصول إلى رحلات جوية لا ينجم عنها انبعاثات كربونية.

وفي سياق متصل، تخطط شركة فولوكوبتر للتاكسيات الطائرة لتنظيم رحلات إلى مراكز المدن باستخدام تاكسيات كهربائية طائرة.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com