الولايات المتحدة تدعم تولي أول امرأة أفريقية قيادة منظمة التجارة العالمية

للمشاركة

أنهت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن الأزمة المتعلقة برئاسة منظمة التجارة العالمية، بعد أن عبّرت عن “دعمها القوي” لوزيرة المالية السابقة في نيجيريا.

وكانت نغوزي أوكونجو إيويالا المرشحة الأولى لإدارة المنظمة، حتى قالت إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب في تشرين الأول/أكتوبر الماضي إنها تريد الوزيرة الكورية الجنوبية يو ميونغ هي. وقد سحبت حاليا يو ميونغ ترشيحها.

ومن المنتظر أن تكون أوكونجو إيويلا أوّل امرأة وأوّل أفريقية تقود منظمة التجارة العالمية.

وأشادت أوكونجو إيويالا يوم الجمعة بمنافستها على المنصب، وقالت: “هناك عمل حيوي قادم لإنجازه سوياً”.

وأوصت لجنة الترشيحات في منظمة التجارة العالمية في تشرين الأول/أكتوبر أعضاءها البالغ عددهم 164 عضوًا بتعيين أوكونجو إيويالا، خلفا للرئيس المنتهية ولايته روبرتو أزيفيدو. وقال متحدث حينها إن الجميع وافق على التعيين “باستثناء واحد”.

وأراد الرئيس السابق دونالد ترامب – الذي وصف منظمة التجارة العالمية بأنها “مروعة” ومنحازة للصين – تعيين يو ميونغ، وزيرة التجارة في كوريا الجنوبية.

وأعلنت وزيرة التجارة الكورية الجنوبية الجمعة أن قرارها بسحب ترشيحها اتخذ “بالتشاور الوثيق” مع الولايات المتحدة. وقالت: “كوريا الجنوبية ستساهم بفاعلية في التوصل إلى إجماع على مديرة منظمة التجارة العالمية القادم وستتعاون معها وستشارك في عملية إصلاح منظمة التجارة العالمية”.

وهنأ البيت الأبيض يو ميونغ هي، على “الحملة القوية” التي قامت بها من أجل هذا المنصب وكونها “رائدة” كأول وزيرة للتجارة في كوريا الجنوبية.

وقالت في بيان إن “الولايات المتحدة مستعدة للمشاركة في المرحلة التالية من مسار منظمة التجارة العالمية للتوصل إلى قرار توافقي بشأن رئاسة منظمة التجارة العالمية”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com