توقيف شبكة تضم 11 شخصا من بينهم طبيبان و4 ممرضات بتهمة الاتجار بالأطفال في غانا

بطن حامل

Getty Images

ألقت السلطات في غانا القبض على أعضاء مجموعة، يعتقد أنّها أدارت عمليّات متاجرة بالأطفال، وأُطلق عليها مجموعة “حصاد الأطفال”.

يأتي ذلك بعدما نفّذ محقّقون خطة سرية أفضت بهم إلى “شراء” طفلين بمبلغي خمسة آلاف دولار و4800 دولار، لكل واحد منهما.

واعتقلت الشرطة 11 مشتبها به هم طبيبين وأربع ممرضات وأمّين واثنين من عمّال الرعاية الاجتماعية وقابلة.

ويعتقد أنّ المجموعة كانت تنشط داخل المنشآت الصحيّة في العاصمة الغانية أكرا، ومدينة تيما، المجاورة لها.

وترجّح السلطات أنّ بعض الأمهات أُبلغن بأنّ أطفالهنّ توفوا بعد الولادة، فيما تعتقد أنّ أخريات لم يكنّ قادرات على العناية بالأطفال حديثي الولادة، فتلقين تشجيعاً لبيعهم.

وفي الوقت الحاضر، تتولّى السلطات رعاية الولدين الذين أنقذا خلال عمليّة التحقيق.

وقال مراسل “بي بي سي” في أكرا، توما نادي، إنّ القضيّة صدمت كثيرين في غانا، إذ أنّ الحديث عن شبكات “حصاد أطفال” ليس جديداً، ولكن حتى الآن، لم يكن هناك أي دليل مادي على وجود تلك الممارسة.

وفي دول إفريقية أخرى، تحدّثت تقارير عن وجود ما يسمّى بـ “مصانع الأطفال” في نيجيريا، في حين أمرت السلطات الكينية بإجراء تحقيق حول سرقة أطفال وبيعهم، بعد تحقيق استقصائي لـ”بي بي سي”.

وامتدّت التحقيقات التي أفضت إلى اعتقال الشبكة هذا الأسبوع، أشهرا ًعدّة، وقادها “مجلس غانا للطب وطب الأسنان” و”مكتب التحقيقات بالجرائم الاقتصادية والجريمة المنظمة”.

ولفت انتباه المحقّقين إلى المشتبه بهم العام الماضي، بعدما قدّم سائق سيارة أجرة بلاغاً.

وقد علّقت رخصتا الطبيبين الموقوفين، ريثما تتخذ محكمة قرارها بشأن القضية.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com