المصالحة الخليجية: السعودية تتوقع إعادة فتح سفارتها في قطر خلال الأيام القليلة المقبلة

بوابتي منفذ أبو سمرة بين السعودية وقطر

EPA
السعودية فتحت منفذ أبو سمرة الحدودي مع قطر بعد اتفاق المصالحة

أعلنت السعودية أنها تتوقع إعادة فتح سفارتها في قطر خلال الأيام المقبلة، بعد انتهاء أزمة عصفت بالعلاقات بين دول الخليج استمرت سنوات.

ورد وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان على سؤال بشأن موعد إعادة البلدين فتح سفارتيهما، قائلا إن “الأمر الآن مجرد مسألة لوجستية”.

ومنذ أكثر من ثلاث سنوات، قطعت السعودية والبحرين والإمارات ومصر علاقاتها مع قطر، وهو ما اعتبرته الدوحة حصارا غير مبرر.

جاء تصريحات بن فرحان في مؤتمر صحفي مشترك، عقده السبت مع نظيره الأردني أيمن الصفدي بالعاصمة السعودية الرياض.

واتهمت دول المقاطعة الأربع قطر بدعم جماعات إسلامية متطرفة والتدخل في شؤون هذه الدول الداخلية.

ويبدو أن الخلاف قد سوي أخيرا باتفاق تم توقيعه في القمة الخليجية التي عقدت بمدينة العلا السعودية، في وقت سابق من الشهر الجاري، فيما سمي ببيان العلا.

وأبدى الوزير السعودي قناعته بأن “بيان العلا” سينعكس إيجابا على دور مجلس التعاون الخليجي.

وكانت السعودية قد فتحت حدودها البرية والبحرية وأجواءها أمام قطر .

وفي يونيو/ حزيران من عام 2017، قطعت المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين ومصر كل أشكال العلاقات مع الدوحة.

ترحيب دولي

ولقي اتفاق المصالحة الخليجية ترحيبا دوليا. واعتبرته ألمانيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والولايات المتحدة وتركيا خطوة إيجابية نحو استعادة الوحدة الخليجية وتعزيز استقرار المنطقة.

كما رحبت إيران بالاتفاق وقالت إنه نتيجة “مقاومة قطر الشجاعة للضغط والابتزاز”.

ما الذي أدى إلى انفراج الأزمة الخليجية؟

وقف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشكل غير متوقع إلى جانب السعودية وحلفائها في بداية الخلاف، واصفا قطر بأنها “ممول للإرهاب” على الرغم من استضافاتها لأكبر منشأة عسكرية أمريكية في الشرق الأوسط، وهي قاعدة العديد الجوية.

لكن تقارير أشارت إلى أن مساعدي ترامب أقنعوه لاحقا باتخاذ موقف أكثر حيادية. وفي عام 2018 أشاد الرئيس الأمريكي بجهود الشيخ تميم، أمير قطر، في مكافحة تمويل الإرهاب، وذلك خلال اجتماع بالبيت الأبيض.

وزار صهر ترامب وكبير مستشاريه، جاريد كوشنر، السعودية وقطر في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، كما حضر القمة الخليجية التي شهدت الإعلان عن المصالحة.

وبذلت الكويت جهودا دؤبة لتحقيق المصالحة بين الطرفين.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com