فيروس كورونا والدراسة: هل صحة الطلاب النفسية أهم أم الجسدية؟

الدراسة في ظل كورونا

Getty Images

مع اشتداد الموجة الثانية من فيروس كورونا واكتشاف بريطانيا لسلاسة جديدة أكثر انتشارا من الفيروس، عاد النقاش والانقسام مجددا لكيفية مقاربة موضوع الدراسة وسط مطالبة البعض في مصر بإلغاء الدراسة في العام الحالي ودعوات لفتح صفوف الحضانة في الأردن.

#توقف_الدراسه_في_مصر

في مصر أطلق ناشطون حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تطالب السلطات بوقف الدراسة في ظل ارتفاع أعداد الإصابات بالفيروس في البلاد والخوف من تفشي المرض بين الطلاب.

ونشر عمار فيديو قال إنه من إحدى محاضرات كلية التجارة يظهر فيه “عدد كبير من الطلاب من دون التزام بالكمامة”.

وعلّق أحمد ساخرا أن انتشار الفيروس قد تم تأجيله لحين انتهاء الدراسة.

وردا على الحملة نقلت صحيفة بوابة الوطن عن مصدر بوزارة التربية والتعليم، قوله إن “الحملات التي تتصدر مواقع التواصل والتي تدعو لغلق المدارس بزعم الخوف على صحة الطلاب، لا تهدف إلا لتعطيل الدراسة وعجلة التعليم في مصر.”

#افتحوا_الروضات

مقاربة الموضوع كانت مختلفة تماما عبر وسائل التواصل الاجتماعي في الأردن.

وأطلق بعض النشطاء وسم #افتحوا_الروضات يطالبون فيه السلطات بفتح الروضات والسماح للأطفال بالعودة إلى مدارسهم.

وتغلق السلطات مرحلة رياض الأطفال منذ بداية العام الدراسي “بسبب اعتماد مناهجها على التفاعل بين الطلبة ما يزيد عناصر الخطورة في ظل الوضع الوبائي الحالي” بحسب وزير التعليم الأردني تيسير النعيمي.

وعلل كثيرون سبب مطالبتهم بفتح رياض الأطفال بالأثر النفسي والعقلي الكبير لمكوث تلك المرحلة العمرية في المنازل.

فرأت صفاء الجيوسي أن “التعليم المبكر يقوم على تنمية الأطفال ويحرص على وصولهم إلى أقصى إمكاناتهم وطاقاتهم ويعزز نموهم الذهني ويعمل على بناء فضولهم الفكري ومهاراتهم المعرفية وتشجيع الكفاءات الاجتماعية والعاطفية،ويحافظ على صحة الأطفال البدنية”.

وركزت أمل حدادين على أهمية الدور التي تلعبه رياض الأطفال في تنمية الجوانب الإنسانية للأطفال بالأخص بمجال التربية الجسمية والعقلية والروحية ودورها في تهيئة الأطفال لتقبل المدرسة.

وقالت تهامة “مضى حوالي 10 أشهر وأطفالنا محرومين من التعليم والتواصل المباشر والاختلاط واكتساب مهارات جديدة”.

وشدد آخرون على الخطر الذي يحدثه جلوس الأطفال لساعات طويلة لمشاهدة التلفاز أو تصفح الأجهزة الذكية.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com