الكاردينال جورج بيل يقول إن آراءه الدينية المحافظة أثارت الرأي العام ضده

قال كاردينال أسترالي، أُلغي حكم قضائي ضده بتهمة الاعتداء الجنسي على طفلين، إن آراءه المسيحية المحافظة أثارت الرأي العام ضده.

وفي حديث لبي بي سي، قال الكاردينال جورج بيل، البالغ من العمر 79 عاما، إنه لا شك لديه أن أسلوبه المباشر وتعاطيه التقليدي مع قضايا، كالإجهاض، قد خلقت جوا عدائيا ضده.

وأضاف بيل، وهو وزير خزانة سابق في الفاتيكان، أنه لن يعتذر بسبب آرائه، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه أعرب “مرات عديدة” عن الأسف لحالات الانتهاك الجنسي في الكنيسة.

وكانت قضيته قد سببت صدمة للكنيسة الكاثوليكية.

وغادر الكاردينال، الذي كان من كبار مستشاري البابا، الفاتيكان في عام 2017 لمواجهة التهم الموجهة له في مسقط رأسه بولاية فيكتوريا في أستراليا.

وقال إنه يشعر بالأسف لما حدث داخل الكنيسة، إلا أنه ينام مرتاح الضمير بصفة عامة.

وأضاف “أشعر بالأسى لمعاناة الكثير من الناس لكني فخور بالجهود التي بذلناها في أستراليا لأكثر من 25 عاما”.

من هو الكاردينال بيل ولماذا سجن؟

بزغ نجم رجل الدين الأسترالي كمؤيد قوي للقيم الكاثوليكية التقليدية، وغالبا ما تبنى وجهات نظر محافظة، ودافع عن تبتل القساوسة (عدم زواجهم).

استُدعي بيل إلى روما في عام 2014، لضبط التعاملات المالية، ووُصف كثيرا بأنه ثالث مسؤول في هرم السلطة في الكنيسة الكاثوليكة.

وقد ترك وظيفته كوزير للخزانة في عام 2017 للدفاع عن نفسه في مواجهة اتهامات بانتهاكات جنسية لطفلين.

وأدانته محكمة في عام 2018 بتهمة انتهاك طفلين في الثالثة عشرة في منتصف تسعينيات القرن الماضي.

وكان أعلى رجل دين رتبة يصدر بحقه حكم كهذا.

وطعن الكاردينال في الحكم العام الماضي، لكن هيئة المحكمة أيّدت الحكم الأصلي.

لماذا ألغي الحكم؟

ألغت المحكمة العليا في أستراليا الحكم في شهر أبريل/ نيسان الماضي.

وفي استئنافه للحكم، قال الكاردينال إن هية المحلفين اعتمدت في قرارها بشكل كبير على شهادة واحد فقط من الضحيتين. ولم يحاول محاموه التشكيك في شهادة الضحية، لكنهم قالوا إن أدلة أخرى لم تُبحث على نحو ملائم.

وحكم قضاة المحكمة العليا السبعة بالإجماع لصالحه، وقالوا في حيثيات الحكم إن شهادات إضافية رجحت إمكانية أن الانتهاك لم يحدث.

وقد التقى الكاردينال البابا فرانسيس في شهر أكتوبر/ تشرين الأول للمرة الأولى منذ إلغاء الحكم ضده.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com