روبرت ليفاندوفسكي: مهاجم بايرن ميونخ يتوج بجائزة فيفا لأفضل لاعب في العالم في عام 2020

روبرت ليفاندوفسكي

Getty Images
تعد هذه هي المرة الأولى التي يفوز فيها ليفاندوفسكي بالجائزة التي تذهب عادة إلى ميسي أو رونالدو

فاز البولندي روبرت ليفاندوفسكي، لاعب نادي بايرن ميونيخ الألماني، بجائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2020، في حفل توزيع جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي أقيم في مدينة زيورخ، متفوقا على ليونيل ميسي، الفائز بالجائزة العام الماضي، وكريستيانو رونالدو.

كما فازت لوسي برونز، مدافعة نادي مانشستر سيتي، بجائزة أفضل لاعبة في فئة كرة القدم النسائية.

واستطاع المهاجم البولندي إحراز 55 هدفا في 47 مباراة فقط الموسم الماضي، وساعد العملاق الألماني بايرن في تحقيق الفوز بثلاثة ألقاب.

وأصبح ليفاندوفسكي، البالغ من العمر 32 عاما، هداف الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا.

جاء اختيار الفائزين بناء على ترشيح قادة فرق المنتخبات الوطنية والمدربين الرئيسيين، واقتراع الجمهور عبر الإنترنت، و200 من مندوبي وسائل الإعلام.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يفوز فيها ليفاندوفسكي بالجائزة، التي كانت تذهب عادة في السنوات الماضية إلى ميسي، نجم نادي برشلونة، أو رونالدو، لاعب نادي يوفنتوس.

وافتتح ليفاندوفسكي الموسم الحالي بإحراز 16 هدفا في 14 مباراة مع بايرن.

  • دوري أبطال أوروبا: هل يحطم روبرت ليفاندوفسكي رقم كريستيانو رونالدو القياسي بأكثر عدد من الأهداف في موسم واحد من البطولة؟

روبرت ليفاندوفسكيGetty Images

وقال ليفاندوفسكي: “إذا فزت بمثل هذه الجائزة وشاركت هذا اللقب مع ميسي ورونالدو، فهو أمر لا يُصدق ويعني الكثير بالنسبة لي”.

وأضاف: “أتذكر، منذ وقت طويل، أنني كنت أتوق لشيء كهذا، والآن يمكنني الفوز بهذه الجائزة. هذا يعني الكثير حقا، بغض النظر عن المكان الذي أتيت منه، كل ما يهم هو ما تقدمه”.

كلوب يفوز بجائزة أفضل مدرب مرة أخرى

وجرى تكريم يورغن كلوب، مدرب نادي ليفربول، لقيادته الفريق والفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز من خلال اختياره أفضل مدرب لفرق كرة القدم رجال للعام الثاني على التوالي.

وكان الألماني كلوب قد فاز بالجائزة عام 2019 بعد فوز ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا، وتفوق في تكريم هذا العام على هانسي فليك، مدرب بايرن ميونيخ، ومارسيلو بيلسا، مدرب ليدز.

  • ليفربول: سنوات يورغن كلوب الخمس التي حطمت الأرقام القياسية

يورغن كلوب، مدرب نادي ليفربولEPA

وقال كلوب: “أنا مصدوم”.

وأضاف: “أود أن أشكر كثير من الأشخاص، أبرزهم كل طاقمي التدريبي، لو كنت أعرف أنني الفائز بها (الجائزة)، لكان معي هنا طاقم التدريب. لهم يعود الفضل فيما فعلناه العام الماضي”.

وقال: “لم نحلم طوال 30 عاما، لكن الأحلام عادت في السنوات الأخيرة. كان ذلك استثنائيا للغاية، عشنا جميعا عاما خاصا بطريقة غير إيجابية للأسف، ولكن على الأقل بالنسبة لمشجعي ليفربول استطعنا تحقيق بعض الإنجازات في فترة صعبة. لم يكن لدي أدنى فكرة عما سيكون عليه الأمر”.

نوير أفضل حارس مرمى رجال

حقق نادي بايرن ميونيخ نجاحا إضافيا بفوز مانويل نوير بجائزة أفضل حارس مرمى رجال، متفوقا على يان أوبلاك، حارس أتليتكو مدريد، وأليسون، حارس ليفربول.

واهتزت شباك الألماني الدولي بواقع 31 هدفا فقط في 33 مباراة لبايرن في الدوري الألماني، واستطاع إنقاذ شباكه من تسديدات قوية خلال مباريات أدوار فاصلة في دوري أبطال أوروبا، مساعدا فريقه في الوصول إلى المباراة النهائية.

سون يفوز بجائزة أفضل هدف

وفاز سون هيونغ-مين، مهاجم نادي توتنهام، بجائزة “بوشكاش” لأفضل هدف سجله بجهد فردي رائع في مبارة فريقه أمام نادي بيرنلي العام الماضي.

واستطاع اللاعب الكوري الجنوبي الدولي اختراق قلب دفاع الفريق الخصم قبل أن يسجل هدفه.

سون هيونغ-مين، مهاجم نادي توتنهامBBC Sport

وقال سون: “كان لطيفا جدا. عندما حصلت على الكرة، حاولت تمريرها واستلمتها، ولم أجد أي خيار وبدأت في المراوغة، وبعد ثانيتين كنت أمام المرمى، كانت مفاجأة، يا له من هدف جميل”.

وتحمل الجائزة، التي تأسست أول مرة عام 2009، اسم مهاجم ريال مدريد السابق فيرينك بوشكاش المجري.

جائزة التشكيل المثالي للعام

حارس المرمى: أليسون (ليفربول)

المدافعون: ترينت ألكسندر-أرنولد (ليفربول)، فيرجيل فان ديك (ليفربول)، سيرجيو راموس (ريال مدريد)، ألفونسو ديفيز (بايرن ميونيخ).

لاعبو خط الوسط: جوشوا كيميتش (بايرن ميونيخ)، كيفين دي بروين (مانشستر سيتي)، تياغو (ليفربول).

المهاجمون: ليونيل ميسي (برشلونة)، روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونيخ)، كريستيانو رونالدو (يوفنتوس).

Fifa men's world XIBBC

تكريم راشفورد لمكافحته من أجل القضاء على فقر الأطفال

وحصل ماركوس راشفورد، مهاجم مانشستر يونايتد، في الحفل على جائزة مؤسسة الفيفا عن دوره في مساعي القضاء على فقر الأطفال في بريطانيا.

وقال راشفورد: “أود أن أعرب عن شكري، لأنني أعرف أناسا من دول أخرى يريدون المشاركة في ذلك ومعرفته. سيكون لهذا تأثير كبير، وستبدأ أمور في دول أخرى أيضا”.

وأضاف: “إنه شيء رائع، لهذا بدأته، لأنني أردت عمل تغيير وإعطاء الناس فرصة أفضل في الحياة”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com