الرئيس السوري بشار الأسد يعفي رئيس الوزراء من منصبه بعد ازدياد الاحتجاجات

مظاهرات في سوريا

Reuters

أقال الرئيس السوري، بشار الأسد، رئيس الوزراء عماد خميس، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام سورية رسمية.

وكان خميس، البالغ من العمر ٥٨ عاما، قد تولى منصبه في عام ٢٠١٦.

ولم تذكر أسباب الإقالة، غير أن محللين يقولون إن السبب ربما يرجع إلى الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد حاليا، مع تدهور قيمة الليرة السورية إلى مستويات منخفضة في الأيام الماضية.

وعين الرئيس الأسد حسين عرنوس رئيسا للوزراء خلفا لعماد خميس.

وكان عرنوس يشغل منصب وزير الموارد المائية. وسيتولى رئاسة الوزراء للفترة المقبلة حتى تجري الانتخابات التشريعية التي من المقرر إجراؤها في ١٩ يوليو/تموز.

وجاء إعفاء خميس من منصبه بعد انتقادات شديدة تعرضت له حكومته بسبب تعاملها مع الأزمة الاقتصادية.

وقد أدى انخفاض قيمة الليرة السورية في الأسواق إلى ارتفاع كبير في الأسعار، وإغلاق المحال التجارية، وإثارة احتجاجات غير مسبوقة.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com