فيروس كورونا: أمير بلجيكي يدفع غرامة لمخالفة الإغلاق في أسبانيا

الأمير هو ابن أخت ملك بلجيكا، وهو في الثامنة والعشرين من عمره

Getty Images

الأمير هو ابن أخت ملك بلجيكا، وهو في الثامنة والعشرين من عمره

غُرم أمير بلجيكي، أصيب بفيروس كورونا، بعد كسره قواعد الإغلاق العام في أسبانيا 10.400 يورو (11.800 دولار. أمريكي).

وصدر الحكم بدفع الغرامة على الأمير خواكيم لأنه لم يلتزم بقواعد الحجر، وهي 14 يوما، بعد وصوله إلى البلاد.

وقد وصل الأمير، البالغ 28 عاما، إلى أسبانيا في 24 مايو/أيار لقضاء فترة تدريب، ولكنه حضر تجمعا في مدينة قرطبة الواقعة في جنوب أسبانيا بعد يومين من وصوله.

وقدم الأمير اعتذارا عن أفعاله. وقال في بيان: “إنني نادم جدا على تصرفي”.

وجاء البيان بعد أن ظهرت تقارير عن الحفلة التي حضرها في وسائل إعلام أسبانية الشهر الماضي. وأضاف أنه سوف يقبل عواقب فعله.

وإذا دفع الأمير الغرامة خلال 15 يوما فسوف تخفض قيمتها إلى النصف.

وكانت أسبانيا قد فرضت فترة حجر إلزامية مدتها أسبوعان على المسافرين القادمين من الخارج بدءا من 15 مايو/أيار.

والأمير خواكيم هو ابن أخت الملك فيليب، وترتيبه العاشر في سلم الوصول إلى العرش في بلجيكا.

وقد لقي أكثر من 27000 شخص حتفه في أسبانيا منذ أن انتشر وباء فيروس كورونا فيها.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com