Home » bbc » إصابة ثلاثة في حادث طعن بسكين في محطة للقطارات في مانشستر
اُغلقت المحطة وما زالت الشرطة في موقع الحادث

Reuters

اُغلقت المحطة وما زالت الشرطة في موقع الحادث

أصيب ثلاثة أشخاص، من بينهم ضابط شرطة، في حادث طعن بسكين في محطة فيكتوريا للقطارات في مدينة مانشستر الانجليزية

وهاجم رجل يحمل سكينا رجلا وامرأة في الخمسينيات الساعة 20:50 بتوقيت غرينتش، حسبما قالت شرطة المواصلات البريطانية.

وقالت الشرطة إن أحد ضباطها طُعن في الكتف. واحتجزت الشرطة رجلا للاشتباه في قيامه بمحاولة القتل.

وقال ضباط أن شرطة مكافحة الإرهاب تتولى التحقيق في الحادث، ولكنها ما زالت تبحث عن الدافع وراء الحادث.

واُغلقت المحطة وما زالت الشرطة في موقع الحادث.

وقالت شرطة مانشستر، التي وصفت الحادث بأنه “حادث حرج”، إنه “لا توجد معلومات استخباراتية تشير إلى وجود أي تهديد أكبر في الوقت الحالي”.

سيارات الشرطة تحيط بالمحطةAFP

سيارات الشرطة تحيط بالمحطة

وقالت الشرطة إن الإصابات التي تعرض لها الضحايا “خطرة” ولكنها لا تهدد حياتهم.

وقال سام كلارك، المخرج في بي بي سي، الذي كان في المحطة وقت الحادث، في تغريدة إنه كان “قريبا للغاية لهذا الأمر المخيف للغاية”.

وقال إنه شاهد رجلا يتعرض للطعن على أحد أرصفة المحطة على بعد “عدة أقدام مني”.

وأضاف إنه “كاد أن يقفز إلى شريط السكة الحديدية، لأن المهاجم كان يشهر “سكين مطبخ طويلا”.

“خوف صرف”

استخدمت الشرطة رذاذ الفلفل وصاعقا كهربائيا على الرجل المحتجزAFP

استخدمت الشرطة رذاذ الفلفل وصاعقا كهربائيا على الرجل المحتجز

وقال كلارك إنه في بادئ الأمر “استمع إلى صرخة مفزعة للغاية وإثر ذلك نظر صوب رصيف المحطة”.

وأضاف “بدا الأمر كما لو كانوا يتشاجرون، ولكن المرأة كانت تصرخ بطريقة مثيرة للفزع. رأيت الشرطة تأتي صوبه واقترب هو صوبي”.

وقال “نظرت للأسفل ورأيت أنه يحمل سكين مطبخ كبير بمقبض اسود ونصل يبلغ طوله نحو 12 بوصة. كان الأمر أشعر بالفزع، الفزع الصرف”.

وقال كلارك إنه شاهد الرجل الذي تعرض للهجوم، الذي وصفه بأنه في الستينيات من العمر، والمرأة التي كانت معه “يخرجان من المحطة” مع طاقم الطوارئ.

وقال إن الشرطة استخدمت رذاذ الفلفل وصاعقا كهربائيا على الرجل المحتجز، الذي قال إنه “كان يقاوم الاحتجاز”.

وأضاف أنه شاهد “ستة أو سبعة” ضباط يحيطون بالرجل، الذي وصفه بأنه كان “متوترا للغاية”.

الشرطة تحرس المحطةAFP

الشرطة تحرس المحطة

وقال كلارك “كان عدوانيا للغاية ومصرا على إلحاق المزيد من الضرر. كان أمرا مفزعا للغاية”.

وقالت الشرطة أن المرأة تعرضت لإصابات في الوجه والبطن والرجل تعرض لإصابات في البطن.

وأقيمت احتفالات رأس السنة كالمعتاد في وسط المدينة.

وقال بات كارني، عضو مجلس مدينة مانشستر، إن شرطة المدينة أعطت الإذن لعرض الألعاب النارية في ميدان ألبرت سكوير، وسط المدينة.

وأضاف أنه تمت زيادة إجراءات الأمن في المدينة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية