Home » بي بي سي عربي » تساؤلات بعد إيقاف حساب الشيخ السعودي محمد العريفي على تويتر

اختفى حساب الداعية السعودي محمد العريفي على تويتر بشكل مفاجئ أمس الجمعة.

وعلى إثرها، أطلق مغردون هاشتاغ #ايقاف_حساب_الشيخ_محمد_العريفي، إذ تساءلوا عن أسباب إيقاف حساب الداعية على تويتر.

ويعد العريفي من بين أبرز الدعاة العرب وأكثرهم استقطابا للشباب، إذ يحظى حسابه على تويتر بأكثر من 20 مليون متابع.

ولم يصدر أي توضيح من العريفي أو المقربين منه حول إيقاف حسابه على تويتر، علما أن صفحته على موقع فيسبوك لا تزال موجودة.

و أوضح حساب “معتقلي الرأي” المهتم بأخبار الحقوقيين ومعتقلي الرأي في السعودية بأن أسباب إغلاق صفحة الداعية على تويتر ما زالت مجهولة حتى الآن.

وفي الوقت الذي توقع فيه مغردون اعتقال العريفي، استبعد آخرون إيقافه قائلين إن العريفي ملتزم بالصمت منذ فترة.

وعلق المغرد سفيان شوقي:” حساب الشيخ العريفي يعد أكثر حسابات الشيوخ متابعة ورغم أنه لم يعارضهم إلا أنهم أخذوا منه منبره الإعلامي حتى لا تخرج كلمة حق يخشوا خروجها .. ماهذا الرعب.”

وكان للمغرد “علي 357″ رأي آخر :” العريفي وأمثاله لا ينطبق عليهم مفهوم الرأي و الرأي الآخر ..لأنه من الذين يطالب بسجن المخالفين له … ويطالب بقمع المفكرين المغايرين لتوجهه !كيف احترم وجهة نظر من يطالب بقتل الناس لانهم خالفوا أفكاره ! مثله اذا سجنوه يعتبر خبرا جيدا.”

أما عبد الرحمن زهير فكتب :”هاشتاقات مشبوهة الغرض منها اللعب على عواطف الناس وإثارة الفتنة باسم الدين والشيوخ أليس الشيوخ بشرا يخطؤون ويصيبون كبقية الناس….”

ويأتي إغلاق حساب العريفي عقب انتشار تقارير تفيد بمنع الداعية من الخطابة وجميع الأنشطة الدعوية.

وقد شنت السلطات السعودية منذ سبتمبر/أيلول 2017 حملة اعتقالات استهدفت علماء ودعاة بارزين من بينهم سلمان العودة .

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية