Home » bbc » “اقفلوا حوانيت الرقية الشرعية”.. حملة في المغرب بعد انتشار فيديوهات جنسية

يطالب عدد من رواد مواقع التواصل في المغرب السلطات بتقنين أو إغلاق محلات الرقية الشرعية التي باتت “طريقة للكسب السريع وتحقيق غايات جنسية”، على حد قولهم.

وتأتي هذه المطلات عقب اتهام راق شرعي باستغلال زبائنه النساء جنسيا بعد إدخالهن في غيبوبة وتصويرهن.

وقد نقلت وسائل إعلام محلية عن الراقي قوله إنه “كان يقيم علاقات مع النساء برضاهن”.

ودشن نشطاء هاشتاغ “اقفلوا حوانيت الرقية” وجهوا من خلالها نداءات للجهات المعنية بالتدخل لتقنين مهنة “الرقية الشرعية” ومحاسبة كل من يعمد إلى الإتجار بالدين.

كما تضمن الهاشتاغ روايات صادمة لسيدات تعرضن للابتزاز والتحرش من الرقاة.

#اقفلوا_حوانيت_الرقية.. حملة للمطالبة بمحاربة تجار الدين من مستغلي الرقية الشرعية لاغتصاب النساء والنصب عليهن، وذلك بعد عزم حكومة العثماني وضع قانون لعمل الرقاة.

Posted by Idriss El Merabti on Sunday, December 16, 2018

هادي في المغرب صرلها كي شابة صباح ولكن مشي السقام الفاعل راقي شرعي هو لسرب فيديو في الموقع التواصل….😂😂😂

Posted by Mekanch li Y9adliii on Monday, December 10, 2018

كاين اللي كايبغي ابرر هاذ الظاهرة اديال "الرقية الشرعية" بأنها "علاج روحاني" او كيعتبر فقط انه كاينين متطفلين اعلى…

Posted by Elhassan Tahri on Friday, December 14, 2018

في المقابل، دعا آخرون إلى عدم تعميم تلك الاتهامات على كل الرقاة الشرعيين.

وأضافوا بأن العديد من الفيديوهات المنسوبة لرقاة هي في حقيقة لأناس يمتهنون الشعوذة ويعملون تحت غطاء الرقية الشرعية.

وأصبحت محلات الرقية الشرعية والمداواة بالأعشاب في المغرب تنافس العيادات الطبيبة في استقطاب الزبائن.

ولا يكاد يخلو الفضاء الإلكتروني العربي اليوم من إعلانات “رقاة” يسعون للترويج لما يقومون به كالمداوة بالأعشاب لإبطال السحر ومس الجن وغيرها من الأشياء.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية