Home » بي بي سي » قضية جيفري إبستين: الأمير أندرو “لا يبدي أي تعاون” مع التحقيق
الأمير أندرو

EPA

قال الادعاء العام الأمريكي إن حجم تعاون دوق يورك الأمير أندرو في قضية، جيفري إبستين، المتهم بالتحرش والاتجار بالجنس يكاد يكون “معدوما”.

وقال المحامي الأمريكي، جيفري بيرمان، إن الادعاء العام الأمريكي في القضية ومكتب التحقيقات الفيدرالي حاولا الاتصال بمحامي الأمير لإجراء مقابلة معه.

لكن الأمير قال إنه لم يلحظ أي شيء يدعو للشك في زياراته لمنزل إبستين، كما أنه لم يلحظ أي سلوك مشبوه لدى الرجل.

وكان جيفري إبستين قد انتحر في زنزانته في أغسطس/ آب من العام الماضي، عن عمر يناهز 66 عاما، حين كان ينتظر محاكمته بتهمة الاتجار بالجنس.

وفي حديثه في مؤتمر صحفي خارج قصر إبستين في نيويورك، قال بيرمان، الذي يشرف على التحقيق، “حتى الآن، لم يبد الأمير أندرو أي تعاون”.

مضيفا أنهم “ماضون قدما” في التحقيق.

ما العلاقة التي ربطت الأمير أندرو بجيفري إبستين؟

وأعلن الأمير في نوفمبر/ تشرين الثاني من العام المنصرم، توقفه عن أداء مهامه الملكية “للمستقبل المنظور” لأن فضيحة إبستين باتت تشكل “عائقا كبيرا” للعائلة الملكية.

كما قال حينها إنه “على استعداد لمساعدة أي جهة رسمية لتنفيذ القانون”.

وجاء إعلانه بعد انتقادات له إثر مقابلة أجريت معه في برنامج بي بي سي نيوزنايت، إذ اتُهم بأنه لم يبد تعاطفا مع ضحايا إبستين وفشل في التعبير عن أسفه لصداقته بالرجل.

واتهمت فرجينيا جوفري الأمير أندرو بإقامة علاقة جنسية معها حين كانت في السابعة عشرة من عمرها.

لكن الأمير ينكر بشدة أي شكل من أشكال الاتصال الجنسي أو العلاقة مع فرجينيا ويقول إن أي ادعاء بخلاف ذلك غير صحيح وليس له أي أساس.

ويضيف أنه لا يتذكر مقابلتها على الإطلاق.

Comments are closed.

WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب