Home » بي بي سي عربي » ضغوط في حزب المحافظين الحاكم لسحب الثقة من رئيسة وزراء بريطانيا
تيريزا ماي

PA

نواب المحافظين يحتاجون 48 خطابا من أعضاء البرلمان لإطلاق إجراءات سحب الثقة من رئيسة الوزراء

أعرب مؤيدو خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) في حزب المحافظين لبي بي سي، عن ثقتهم في الحصول على الدعم الكافي للبدء في عملية تصويت سحب الثقة من رئيسة الوزراء تيريزا ماي، التي تنتمي للحزب.

ولا يوجد حتى الآن تأكيد رسمي بالحصول على 48 خطابا من نواب حزب المحافظين، وهو الحد الأدني اللازم لإطلاق التصويت.

لكن بعض المصادر من بينها أحد الوزراء بالحكومة قالت لبي بي سي إنها تعتقد أنه قد تم تقديم 48 خطاب بالفعل.

تيريزا ماي ترجئ التصويت على اتفاق بريكست

مطالبات لرئيسة وزراء بريطانيا بإعادة التفاوض على اتفاق بريكست

المحامي العام الأوروبي: بريطانيا يحق لها إلغاء “بريكست” من طرف واحد

كما علمت بي بي سي أن العضو البارز في حزب المحافظين السير غراهام برادي، قد طلب مقابلة رئيسة الوزراء يوم الأربعاء.

ولم يعلق السير برادي، رئيس لجنة المقاعد الخلفية للوزراء المؤسسة منذ عام 1922 والتي تتلقى خطابات الأعضاء حول إجراء تصويت ضد رئيس الحكومة، على ذلك.

وتقلل مصادر في مجلس الوزراء بداونينغ ستريت من قيمة تلك التحركات في البرلمان واحتمال إجراء تصويت ضد رئيسة الوزراء، وقالت إن السير غراهام لم يتصل رسميا بمكتب رئيسة الوزراء.

والتقت تيريزا ماي، الثلاثاء، بقادة ومسؤولي الاتحاد الأوروبي في لاهاي وبرلين وبروكسل، في جهود لإنقاذ صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، التي تواجه معارضة كبيرة في البرلمان.

وتسبب قرارها بتأجيل التصويت على شروط انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والذي كان مقررا يوم الثلاثاء، في إثارة الغضب داخل الحزب.

ومن المقرر أن تسافر رئيسة الوزراء إلى دبلن، يوم الأربعاء، بعد الاجتماع الأسبوعي لحكومتها وترد على الأسئلة الموجهة لها.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية