Home » بي بي سي عربي » مقطع مصور للممثل المصري محمد رمضان ينهي مسيرة قائد طائرة مدنية
محمد رمضان

iStock

اعتاد رمضان على إثارة الجدل في مصر

اتخذت وزارة الطيران المدني المصرية عدة إجراءات عقابية ضد طيار ومساعده، بعدما أثبتت تحقيقات أن طاقم قيادة طائرة خاصة سمح للممثل المصري محمد رمضان بالدخول لقمرة القيادة والتظاهر بقيادتها وتصوير ذلك ونشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقررت الوزارة، بحسب بيان لها، إلغاء رخصة الطيار قائد الرحلة وسحبها مدى الحياة، وعدم توليه مستقبلا أي أعمال تخص الطيران المدني سواء إدارية أو فنية، مع سحب رخصة الطيار المساعد لمدة عام.

وكان محمد رمضان، وهو ممثل ومغني معروف، قد نشر مقطعا مصورا الأحد الماضي يظهره جالسا على مقعد مساعد الطيار في قمرة القيادة لطائرة خاصة في رحلة إلى السعودية، وهوما أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الوزارة إنها أجرت تحقيقا تبين من خلاله ثبوت ما ورد بالمقطع الذي نشره رمضان وتظاهره بتولي القيادة، بالمخالفة لقواعد الطيران المدني.

وقالت عدة مصادر إن الشركة ستخضع لمزيد من إجراءات التفتيش المراجعة من قبل هيئة الطيران المدني بعد هذه الواقعة.

وأوضح محمد زمزم، رئيس مجلس إدارة السركة المصرية للمطارات سابقا، لبي بي سي أن الطيار ومساعده لا يحق لهما التظلم من القرار ولو فعلا فـ”المحالفة واضحة والعقاب مناسب وغير متعسف”.

وأضاف زمزم أن الطيار يبلغ من العمر 64 عاما وتبقى له سنة واحدة للطيران، إذا يتوقف الطيارون عن القيادة في سن 65، ولكنه سيمنع فورا من العمل بعد قرار سحب رخصته.

وظهر رمضان في المقطع قائلا: “في تجربة هي الأولى من نوعها سنقوم بقيادة الطائرة”.

ولم يعلق الفنان المصري على قرار الوزارة، وسط مطالبات لمغردين بـ”تحرك قانوني أو عقابي” ضد رمضان نفسه، فيما قال طيارون سابقون وقانيون إنه “لا مسؤولية جنائية أو قانونية ضده”.

واعتاد الممثل المصري، الذي تحول مؤخرا للغناء، تصوير سياراته الفاخرة من طرازات عدة وهو يقودها.

“مصيبة أكبر”

وفي بيان صحفي آخر أعقب قرارات سحب رخصة الطيار ومساعده بدقائق، أعلنت وزارة الطيران المدني قبول استقالة مدير شركة الطيران ذاتها، التي تملك الطائرة، محل الواقعة.

وقال رشدي زكريا، مدير شركة سمارت للطيران المستقيل في تصريح صحفي عقب قبول استقالته، إن هذه الاستقالة تأتي لأسباب شخصية، وليست لها علاقة مباشرة بواقعة الفنان، نافيا أن يكون موقف الشركة السوقي أو ثقة العملاء بها قد تأثرت أو ربما تتأثر مستقبلا بهذه الواقعة.

وقال زكريا: “الطيار أخطأ ونال جزاء عادلا على تصرف شخصي غير مبرر… لو كان (الطيار) على علم بقانون الطيران وارتكب هذا الخطأ فهي مصيبة وإذا كان لا يعرف القانون فالمصيبة أكبر”.

فيما قال مصدر بالشركة لبي بي سي إن رئيس الشركة طُلب منه تقديم استقالته على خلفية الواقعة.

وتملك وزارة الطيران المدني نحو 60% من أسهم شركة سمارت للطيران، وهو شركة طيران مصرية منخفضة التكاليف، يعتقد أنها تملك 8 طائرات.

ويتعارض دخول رمضان قمرة قيادة الطائرة مع إجراءات السلامة الجوية، التي لا تسمح لأي شخص بدخول قمرة القيادة أثناء الرحلات الجوية إلا أفراد الطاقم فقط، وذلك وفقا لقوانين الطيران الجوية التي تحظر دخول الركاب أو التعامل مع قائد الطائرة أو مساعده.

وانتقدت إيناس عبد الحليم، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، الواقعة واصفة إياها بـ”الفعل المستهتر الذي يظهر صورة سلبية عن الطيران المدني وعن مصر”.

وكانت شركة مصر للطيران، الناقل الجوي الوطني، في مصر قد نفت علاقتها بالواقعة منذ انتشار المقطع المصور أو أنها قد تكون مالكة الطائرة، موضحة أنها طائرة خاصة كانت مستأجرة في رحلة لصالح الممثل.

وأكدت الوزارة في بيانها ثقتها في التزام شركات الطيران المصرية بتطبيق المعايير القياسية الدولية لتحقيق أعلى معدلات الأمن والسلامة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية