Home » بي بي سي عربي » العملية التركية في سوريا: ترامب يشبه المعارك بشجار بين طفلين “تتركهما يتقاتلان ثم تفصل بينهما”
دفعت الولايات المتحدة تركيا وحلفائها إلى وقف الهجمات شمال شرقي سوريا

Getty Images

سُمع دوي قصف وإطلاق نار حول مدينة راس العين شمالي شرق سوريا اليوم الجمعة.

يأتي ذلك بعد مرور وقت قصير من اتفاق أبرمته تركيا مع الولايات المتحدة لوقف الأعمال العدائية في سوريا مدة خمسة أيام لتمكين القوات الكردية من الانسحاب.

ونقلا عن وكالة رويترز للأنباء، فإن دوي إطلاق نيران مدافع رشاشة سمع من مدينة تركية متاخمة لمدينة راس العين السورية، وتصاعد الدخان في سماء المدينة.

  • العملية التركية في سوريا: أنقرة تقرر تعليق الحملة “للسماح بانسحاب القوات الكردية”
  • الحرب في سوريا: الحلم الكردي ضحية “تحالفات متحركة”

وأثنى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الاتفاق، قائلا إنه كفيل بإنقاذ ملايين الأرواح”.

وقال ترامب في وقت سابق أمام حشد لأنصاره في دالاس: “بلا إراقة قطرة دم أمريكية واحدة، ولا قطرة واحدة، توصلنا جميعا إلى اتفاق لوقف الهجمات، أو وقف إطلاق النار، في المنطقة الحدودية السورية”

وشبّه ترامب الصراع القاتل بين القوات التركية والكردية شمال شرقي سوريا بمشاجرة بين طفلين.

وقال: “كطفلين في فناء، تتركهما يتقاتلان لبرهة قبل أن تفصل بينهما”.

وأضاف ترامب: “أحيانا يتعين عليك تركهما يتقاتلان لبرهة، وعندئذ سيدركون مدى صعوبة المسألة”.

وتوصل نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس إلى الاتفاق بعد محادثات في أنقرة مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، وافق فيها الأخير على وقف الهجمات مدة خمسة أيام للسماح لقوات سوريا الديمقراطية ذات القيادة الكردية بالانسحاب من “منطقة آمنة” تنشد أنقرة السيطرة عليها.

وأوضحت تركيا أنها ستنهي العملية التي سمتها “نبع السلام” إذا اكمل المقاتلون الأكراد انسحابهم خلال خمسة أيام من منطقة بعمق 32 كيلومترا داخل الحدود السورية.

وقال بنس، إن الهدف من “وقف إطلاق النار” هو السماح للمقاتلين الأكراد بالانسحاب من المنطقة، وفي المقابل ستقوم واشنطن بإلغاء العقوبات التي فرضتها على تركيا مؤخرا ولن تفرض عقوبات جديدة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية