Cedar News
أخبار لبنان والعالم

شبكة بريطانية تسحب فيلماً من الصالات بعد احتجاج مسلمين

بوستر فيلم ذا ليدي اوف هيفن (تويتر)

أعلنت شبكة “سينيوورد” البريطانية لدور السينما الثلاثاء، إلغاء عرض فيلم “ذي لايدي أوف هافن” في بريطانيا بعد تظاهر مسلمين أمام دور السينما ضد الفيلم، الذي يدور حول فاطمة ابنة النبي محمد.


وتطالب عريضة إلكترونية وقّعها أكثر من 119 ألفا بسحب الفيلم الذي وصف بـ “مهين”و”عنصري”. وحسب “ذا غارديان”، تظاهر مسلمون أيضاً خارج صالات “سينيوورلد” في الكثير من المدن معتبرين أن الفيلم “مسيء للدين الإسلامي”.
وقال أحد المتحدثبن باسم المجموعة: “بعد الحوادث الأخيرة بسبب عرض ذي لايدي أوف هافن، قررنا إلغاء العروض المقبلة للفيلم في البلاد لضمان سلامة طاقمنا وزبائننا” خاصةً في المملكة المتحدة، والولايات المتحدة.
والفيلم الدرامي البريطاني الذي أخرجه إيلي كينغ وبدأ عرضه في الدور البريطانية الجمعة، هو الأول الذي يتناول شخصية فاطمة الزهراء ابنة النبي محمد، وزوجة علي بن أبي طالب.
ورداً على سؤال من صحيفة “ذي غارديان” قال المنتج التنفيذي للفيلم مالك شليباك، إن دور السينما يجب أن “تدافع عن حقها في عرض الأفلام التي يريد الناس مشاهدتها” بدلاً من الرضوخ “للضغوط”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More