عرض أزياء كهنوتية ترجع للقرن السابع عشر بكاتدرائية بلجيكية

Reuters PASCAL ROSSIGNOL

نظمت كاتدرائية مدينة تورنيه البلجيكية عرض أزياء كهنوتية منتقاة في إطار جهد للترويج للأزياء الدينية التي تقول إنها الأكثر ثراء من بين الملابس البلجيكية.

Reuters PASCAL ROSSIGNOL

وعرضت الكاتدرائية نحو 30 ملبسا من بينها أزياء مطرزة بخيوط من الذهب والفضة.

Reuters PASCAL ROSSIGNOL

وحسب المؤرخ ميشال-أموند جاك، هذه هي المرة الأولى منذ نصف قرن التي تعرض فيها الكاتدرائية ملابس بها للجمهور.

وقال رودي أوبسوميه رئيس جمعية أصدقاء كاتدرائية تورنيه إن الملابس تُحفظ عادة في غرف الكاتدرائية بعيدا عن أعين الناس.

وخلال العرض قدم العارضون القطع التي بينت تطور الملابس الكهنوتية من القرن السابع عشر إلى القرن الحادي والعشرين لجمهور بلغ عدده نحو مئة. والملابس التي ترجع إلى القرن الخامس عشر والمخزنة في الكاتدرائية غير متماسكة لدرجة أنه لا يمكن عرضها.

المصدر: “رويترز”

للمشاركة


فنون
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com