الممثل أليك بالدوين يرتكب جريمة خلال تصوير أحد أفلامه ويقتل إمرأة

وقعت جريمة قتل في موقع تصوير الممثل الأمريكي أليك بالدوين الجديد Rust الذي يقع في نيو مكسيكو، وانتقلت الشرطة فورا إلى موقع الحادث لتبين ملابسات الحادث بحسب موقع ديديلاين الأمريكي.

أكدت الشرطة على أن إحدى أفراد طاقم فيلم Rust التي تبلغ من العمر 42 عاما، لقت حتفها متأثرة بجروح ناجحة عن إطلاق الرصاص عليها في موقع تصوير فيلم أليك بالدوين.

توفيت الضحية عقب نقلها على متن مروحية إلى مستشفى جامعة نيو مكسيكو ، ومازال شخص آخر في الرعاية المركزة بعد نقله بسيارة إسعاف إلى مستشفى أخرى.

لم يتم بعد الكشف عن أسماء ضحايا الحادث المأساوي، وقالت الشرطة في بين لها إنه يتم التحقيق حاليا في كيفية استخدام سلاح ناري مزيف في تصوير مشاهد الفيلم، ويتسبب في مقتل أشخاص.

تلقت الشرطة مكالمة طارئة تفيد بإطلاق النيران على شخص في موقع التصوير، وقيل إن أحد أبطال الفيلم صوب مسدسا في البروفة غير مدركا أنه يحمل رصاصا حيا، وأصاب رجل في كتفه فيما نقلت السيدة إلى المستشفى لإجراء عملية جراحية في العمدة.

قررت شركة الإنتاج وقف تصوير فيلم Rust في الفترة الحالية، لضمان سلامة الممثلين وطاقم العمل، وأغلقت الشرطة موقع التصوير وتحفظت عليه.

فيلم Rust من بطولة أليك بالدوين، وتأليف وإخراج جويل سوزا، وتدور أحداثه حول شخص خارج عن القانون سيء السمعة ومخصص مكافأة لقتله، وتتكشف العديد من الأسرار العميقة حول حياته.

للمشاركة


فنون
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com