هكذا علّقت اليسا على أحداث “عين الرمانة”.. وماذا قالت عن جعجع!

قالت الفنانة اليسا أن “طابوراً خامساً كان يفشل التحركات في كل تظاهرة عبر التحطيم وافتعال الاشكالات المقصودة”.
واعتبرت في اتصال هاتفي عبر “الجديد” ضمن حلقة خاصة مع الزميل جورج صليبي عن ثورة ١٧ تشرين أنه “ليس شرطاً أن تبقى الناس في الطرقات، فالتغيير بدأ ويستمر”.
وفي رأيها، “يجب أن تتغيّر طريقة التفكير ومنها التعصب”.
وجدّدت التأكيد أن “السلاح هو المشكلة، اذ لسنا متساوين كمواطنين، أضف الى السلطة الفاشلة التي امتصت دماء الناس”.

ورداً على سؤال حول امتلاك لبنانيين كثيرين السلاح، أجابت أن “المواطن بات يبحث عن أمن ذاتي وهناك لبنانيون لديهم سلاح يحارب دولاً”.
وعن أحداث عين الرمانة، قالت أن هناك “مظاهرة نزلت بالار. بي. جي والسلاح…”، مستبعدة أن يصل التحقيق الى مكان.

ورأت أن ما جرى “نتيجة الشحن والقمع، فقد باتوا يتحدثون معنا كأنهم آلهة”، مؤكدة على أهمية حرية الرأي والتعبير ورفض الترهيب.

ودعت اليسا الى كسر حاجز الخوف، مستذكرة الشهيدين جبران تويني وسمير قصير، والشهيدين الحييّن مروان حمادة ومي شدياق.
ورداً على سؤال، واقفت على أن توجهها قريب من “القوات اللبنانية”، لكنها تأخد على رئيسه سمير جعجع موافقته على انتخاب الجنرال ميشال عون رئيساً للجمهورية، ما أنتج عهداً “باعنا لايران وأعطى غطاء مسيحياً للحزب ودمرّ شبابنا…”.

المصدر: النهار

للمشاركة


فنون
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com