تحظى بتعاطف.. عارضة تصعد المنصة وعلى جسدها مضخة الأنسولين

للمشاركة

حازت عارضة الأزياء البريطانية ليلى موس على إعجاب وتعاطف الجمهور خلال عرض مزدوج لفيرزاتشي وفيندي في ميلانو بسبب ظهورها مع اكسسوار طبي.

وظهرت موس التي تعاني من داء السكري، بملابس سباحة وهي تضع مضخة الانسولين في تعبير عن تحديها للمرض والتعايش معه بكامل أوجه الحياة الفعلية النشيطة.

وتم تشخيص ابنة الـ19 عاما بمرض السكري منذ حوالي عام.

وأعلنت ليلى أنها مصابة بداء السكري من النوع الأول في مقابلة مع “The Kit” وقالت: “لا أعتقد أن الكثير من الناس يعرفون أنني مصابة بداء السكري!، إنه غير مرئي من الخارج، لذلك لن يعرف أحد بهذا الأمر بمجرد النظر إليك. وتابعت “لدي النوع الأول من السكري”. لم تركز موس مطلقا على مرضها وتحدثت عنه علنا مرة واحدة فقط.

ويحدث داء السكري من النوع الأول لدى الأشخاص الذين لا يستطيعون إنتاج كمية كافية من الأنسولين، ويجب إدخاله بشكل خاص في الجسم.


للمشاركة


فنون
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com