محطات في حياة شاكيرا.. زواج رئاسي وهجوم أسد البحر

للمشاركة

احتفلت المغنية العالمية شاكيرا بعيد ميلادها الـ 44، في 2 فبراير/شباط، وعلى مدار مسيرتها الفنية، نجحت في ترسيخ أقدامها في مجال الغناء والاستعراض، حتى أصبحت أسطورة غناء، تتجاوز حدود شهرتها موطنها كولومبيا إلى العالم بأكمله.

ويحاول موقع “ديلي ستار الأمريكي، في التقرير التالي، رصد أهم المحطات في حياة المغنية اللاتينية، والتي كانت سببًا في ذيوع شهرتها.

زواج رئاسي

لا يعلم الكثير أن شاكيرا كانت مخطوبة للمحامي أنطونيو دي لا روا، ابن الرئيس الأرجنتيني فرناندو دي لا روا، واستمرت الخطبة 11 عامًا قبل أن ينفصل الثنائي في أغسطس/آب 2020.

وأعلنت شاكيرا الخبر في ذلك الوقت من خلال بيان رسمي نشرته على حسابها الشخصي عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وفاة شقيقها

في عمر العامين، اختبرت شاكيرا الحزن لأول مرة، بوفاة شقيقها الأكبر تونيو في حادث تحطم موتوسيكل.

بعد 6 أعوام من هذا الحادث، كتبت شاكيرا أول أغنية لها بعنوان Tus Gafas Oscuras (نظاراتك السوداء)، والتي استمدت الإلهام فيها من نظارات والدها السوداء التي اعتاد ارتدائها بعد وفاة ابنه لإخفاء حزنه.

هجوم مخيف

رغم أن شاكيرا تمتلك 70 مليون متابع على حسابها عبر أنستقرام، ومعجبين بالملايين حول العالم، لكن ذلك لا يعني أن الجميع مولع بها.

في أحد المرات، تعرضت المغنية لهجوم بشع من شخص غاضب في الطريق ألقى عليها كتلا إسمنتية، ولكن لحسن الحظ لم تصب شاكيرا بأذى.

تعرضت شاكيرا لهذا الحادث عام 200 في سيدني بأستراليا، وسرعان ما هبطت شاكيرا من على المسرح بعد الحادث، فيما عانى الجمهور الذي بلغ عددها 2500 شخص من ضيق تنفس بسبب الإسمنت الذي انتشر في الهواء.

ألقت الشرطة القبض على مرتكب الواقعة، واتضح أنه مراهق في الـ 19 من عمره.

أسد البحر

عام 2012، تمكن شقيق شاكيرا من إنقاذها من هجوم خطير لأسد بحر حاول عضها.

حدثت الواقعة عندما حاولت المغنية الاقتراب من أسد البحر لالتقاط صورة له، لكن الأخير ظن أن الموبايل سمكة وحاول الهجوم عليها.

ذكرت شاكيرا أن شقيقها قفز أمام الحيون ونجح في مساعدتها على الهرب منه قبل أن تصاب بأي أذى.

العين


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com