والد سيرين عبد النور على باب الطوارئ… ماذا قالت له الممرّضة؟

تحت هاشتاغ “أعلنوا الإقفال التام”، غرّدت الممثلة سيرين عبد النور عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، وسردت ما حصل مع والدها عندما توجّه إلى طوارئ أحد المستشفيات بعدما أصيب بوعكة صحّية.

وفي التفاصيل، دوّنت سيرين عبد النور في تغريدتها “أمس، والدي حس بضيق نفس، نزل على الطوارئ، طلبوا منو يبقى برا والسبب كان خوفاً عليه”.

وأردفت سيرين قائلةً “قالت له الممرضة: إذا كان موضوع ضيق نفس، روح على بيتك وتواصل مع دكتورك يهتم فيك من بيتك، اعتبرني متل بنتك وسماع نصيحتي، ما تبقى بالمستشفى هون خطر عليك. المستشفيات مليانة مرضى كورونا”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com