ذكرى رحيل الشحرورة .. أهم ما يميز صباح عن باقى الفنانات

قال الدكتور جمال فياض الإعلامي والكاتب الصحفي اللبنانى، إن الفنانة الراحلة صباح كانت عندما تتزوج تقوم بإخبار الصحف والصحفيين بهذا الأمر ولم تخجل من هذا مطلقا على عكس بعض الفنانين.

وأضاف أن الفنانة صباح كانت منقسمة إلى قسمين نصف مصرى، حيث قدمت عشرات الأفلام والأغاني باللهجة المصرية، وكذلك قدمت عشرات الأغاني والأفلام اللبنانية وهذا الأمر أيضا يميزها عن الأخرين، حيث لايوجد فنان قدم مثل هذا الأمر في بلدين مختلفتين بنفس القوة والغزارة باستثناء الفنان العالمي الراحل عمر الشريف.

من جانب أخر كانت النجمة اللبنانية يارا قد أحييت الذكرى السادسة لوفاة النجمة الراحلة الشحرورة صباح، التي توفت يوم 26 نوفمبر من عام 2014، وهي واحدة من أشهر نجمات زمن الفن الجميل، حيث تميزت بصوت عذب، إلى جانب موهبتها في مجال التمثيل، ونشرت يارا فيديو لها عبر حسابها بموقع “انستجرام”، وهي تغني أغنيتها لوطنها لبنان “ألو بيروت”، معلقة :”في ذكري رحيلها “.
ورحلت شحرورة الفن الفنانة الكبيرة صباح عن عالمنا بعد حياة زاخرة أثرت فيها الفن وكانت من أجمل الفنانات وأكثرهم إشراقاً وإقبالاً على الحياة والحب، ورمزاً من رموز السعادة، وقد قدمت صباح خلال مسيرتها الطويلة العديد من الأعمال الفنية تمثيلاً وغناء وتعتبر علامة من علامات ورموز الغناء والفن، وشاركت عمالقته فى العديد من الأعمال الفنية.

اسم صباح الحقيقى هو جانيت جرجس فغالى وولدت فى 10 نوفمبر عام 1927 ، بأسرة بسيطة في وادي شحرور إحدى القرى اللبنانية ، وظهرت مواهبها الفنية فى سن الطفولة، وحازت شهرة محلية، حتى استطاعت لفت انتباه المنتجة السينمائية اللبنانية الأصل آسيا داغر فتعاقدت معها على ثلاثة أفلام دفعة واحدة.

جاءت صباح إلى مصر وبدأت ببطولة فيلم القلب له واحد عام 1945، ودربها الملحن الكبير رياض السنباطي فنيًا ووضع الألحان التي ستغنيها في الفيلم، وحققت شهرة ونجاحا كبيراً.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com