Home » فنون » ساندرا رزق: الأولوية لابنتي … ولا ألهث وراء الشهرة والأضواء
ساندرا رزق

تطل ملكة جمال لبنان السابقة ساندرا رزق في الجزء الثالث من مسلسل «البيت الأبيض» في أول تجربة تمثيلية لها، بعدما كانت اتفقت مع المُنْتِج مروان حداد على المشاركة في هذا العمل أثناء إطلالتها في برنامج «ديو المشاهير» العام الماضي.


 رزق التي تشير إلى أن العروض التي تتلقاها كثيرة، تؤكد في حديثها مع «الراي» أنها لا يمكن أن تقبل بكل ما يُعرض عليها، بل ترحّب بتلك التي تتوافق مع ظروفها وقناعاتها، مشيرة إلى أنها رفضتْ مسلسلاً في مصر لأنه كان يتطلب منها المكوث فيها لمدة 6 أشهر، في حين أنها أمّ تتولى تربية ابنتها منفردة (بسبب طلاقها) «والاهتمام بابنتي أولوية، وهي عندي أهمّ من كل الأعمال الأخرى والشهرة والأضواء»، وموضحة أنها مرتاحة وسعيدة جداً بالتعامل مع المُنْتِج مروان حداد الذي كانت انطلاقة كل النجمات اللبنانيات معه.
كما تؤكد رزق أنها أرجأت تقديم برنامج في مصر إلى الصيف المقبل، لافتة الى أنها لا تلهث وراء الشهرة والأضواء، بل تختار إطلالاتها والمناسبات التي تتواجد فيها.

● كنتِ تحدثتِ العام الماضي بعد انتهاء برنامج «ديو المشاهير» عن مجموعة من العروض الفنية بينها عروض تمثيل وتقديم برامج. هل كانت مشاركتك في الموسم الثالث من «البيت الأبيض» من بينها؟
– أبطال المسلسل هم جيسكار أبي نادر وجويل داغر، وأنا سأقدم شخصية جديدة ودوري أساسي في الجزء الثالث من هذا المسلسل، أي سأكون بطلة إلى جانب الأبطال الذين شاركوا في الموسميْن الأول والثاني.
 أما بالنسبة إلى المشاريع الأخرى، فكان من بينها مسلسل مع المُنْتِج مروان حداد، ولكن تم إرجاء تصويره. وبالنسبة إلى تقديم البرنامج، كان من المفترض أن أقدّم برنامجاً في مصر، ولكن تم تأجيله أيضاً للصيف المقبل.
● ما الذي حال دون تنفيذك للعروض الباقية؟
– العروض موجودة، ولكنها تحتاج إلى وقت لتنفيذها، عدا عن أن هناك عروضاً اعتذرتُ عنها في اللحظة الأخيرة. مثلاً، عُرضت عليّ المشاركة في مسلسل مصري وهو أعجبني كثيراً، ولكنه كان يتطلّب مني الإقامة في مصر لمدة 6 أشهر، إلا أنني أمّ أتولى تربية ابنتي منفردة ولا يمكنني أن أتركها في لبنان وأن أمكث في مصر لمدة طويلة من أجل عملي. هناك أعمال يمكن أن نرفضها لأننا لا نستطيع أن نتحمل المسؤولية التي تفرضها علينا، وأنا لم أستطع أن أتحمل البقاء في مصر 6 أشهر بعيداً عن ابنتي.
● هل يمكن القول إنك بطيئة وغير مُنْصِفة بحق نفسك من الناحية الفنية ولا تحرصين على استغلال الفرص التي تتاح لك؟
– كلا. عندما شاركتُ في برنامج «ديو المشاهير» اتصل بي المُنْتِج مروان حداد واتفقنا، وأنا التزمتُ معه وانتظرتُ إلى أن حانت الفرصة المُناسِبة. مهنياً، أنتظر المناسَبة وأوافق عليها، وليست كل العروض مناسِبة كي أقبل بها جميعاً. وهناك عروض وصلتْني من شركات أخرى، ولكن دوري فيها ليس رئيسياً، وأفضّل التواجد في الأعمال ومع الأشخاص الذين أرتاح لهم، وأنا مرتاحة في تعامُلي مع المُنْتِج مروان حداد وبموقعي في العمل. كل النجوم الموجودين حالياً على الساحة الفنية كانت بدايتهم مع مروان حداد ومع شركة «مروى غروب» وأنا سعيدة جداً بهذا التعاون. أنا من النوع الذي يتروى كثيراً قبل الإقدام على أي خطوة.
● هل يمكن القول إن عملك الخاص في تصميم الحقائب وابنتك هما الأولوية عندك؟
– لا شك في أن عملي الخاص هو أولويتي، لأنه يؤمّن لي الاستمرارية للمستقبل. فأنا لن أستمرّ في الإعلام والفن، وعملي الخاص هو الذي يبقى لي، وقد صنعتُ من خلاله اسمي ووضعتُ الكثير من الاستثمارات من أجله، مالاً ووقتاً وجهوداً وإعلاناً. وماركتي موجودة في أفضل المولات في الدول العربية، وكل هذا يتطلب مني جهداً كبيراً. لم يمرّ وقت طويل على انتهاء برنامج «ديو المشاهير» و«عجقة الميديا والشهرة»، عدا عن أنه لي حياة خاصة أيضاً وليس حياة الأضواء فقط. لستُ من النوع الذي يلهث وراء الأضواء «ويقتل نفسه» من أجلها، ولذلك لا أطلّ في الكثير من المقابلات ولا أتواجد إلا في عدد محدود من المناسَبات، وربما أتواجد في مناسَبة واحدة كل 3 أشهر. إطلالاتي خفيفة ومدروسة وأفضّل أن أعتمد هذه الاستراتيجية ولا أحب أن أتواجد في كل المناسبات. هذه نقطة أساسية بالنسبة إليّ، عدا عن أن لديّ عائلة وطفلة أهتمّ شخصياً بدراستها، وهي عندي أهمّ من كل الأعمال الأخرى والشهرة والأضواء، ولذلك أرفض الكثير من العروض بسبب ابنتي وحرصي على تربيتها بنفسي. هي تعيش معي فقط ويفترض بي أن أهتمّ بها وأنا ألعب كل الأدوار في حياتها.
● هل من مشاريع للفترة المقبلة؟
– حالياً أنا منهمكة بتصوير الجزء الثالث من مسلسل «البيت الأبيض» بالإضافة إلى انشغالي بعملي الخاص الذي أتابع كل تفاصيله بنفسي.

  • الراي – هيام بنوت

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية