Home » الأبراج » تنعم بأجواء ايجابية خلال الشهر
تنعم بأجواء ايجابية خلال الشهر

مهنياً: لن يخذلك الحظ هذا الشهر فالفترة الأولى من الشهر ستكون نشيطة وحافلة باللقاءات والزيارات والمؤتمرات وكثافة تحركات وانشغالات وايجابيات وحظوظ حتى تاريخ 18 أي طيلة فترة وجود الشمس في برج الدلو سوف تظهر مناسبات للسفر أو للتنقل في أماكن عدّة لذلك يتوجّب عليك أن تكون جاهزاً للحرّاك وللتكيف مع المتطلبات اليومية كذلك سوف تتمتّع بسرعة الخاطر وبالأفكار القويّة وكذلك بالحيويّة والنشاط فلن يصعب عليك اتخاذ القرارات الجريئة والمناسبة. أما الأيام الأخيرة فقد تحمل توتراً لاسيّما مع انتقال الشمس الى مواجهة برجك من الحوت فحاول تلطيف الأجواء تفادياً لحصول أي تراجع أو خلاف. تجنب اتخاذ أي قرار أو خطوة تحت تأثير الانفعال.

عاطفياً: إنه شهر جميل ودافىء لا يحمل تأثيرات سلبية ستبقى الروابط على حالها. إذا كانت متينة قد تقوى بسبب الانفتاح بين الطرفين. وإذا كانت العلاقة متدهورة سيكون الجو مناسباً للحوار والتقارب. تتشجّع على تبادل الأحاديث الشيّقة وربما تأخذ قراراً مهماً حول وضع العلاقة. تقوى ثقتك بالنفس فتندفع لاتخاذ خيارات تخدم مصلحتك ومستقبلك. لكن ابتداء من تاريخ 11 سوف يتنقل كوكب عطارد كوكبك الاساسي الى برج الحوت المعاكس لبرجك قد يحمل معه حالة من عدم الاستقرار وباختلاف في وجهات النظر من الحبيب تتعلق بالمصاريف والنفقات وظرفاً شخصياً أو عائلياً ضاغطاً يسبب لك المزاجية والتوتر فكن متيقظاً لحماية الأوضاع حاذر من بعض الفوضى في العلاقات الشخصية لاسيما مع الأهل.

أبرز الأحداث اليوميّة

1- مهنياً: تعاكس بعض الأمور بقوة، إبقَ حذراً وانتبه فقد ترهق أعصابك أو تعيش بلبلة ويكون من المستحيل طمأنتك أو تهدئتك.

عاطفياً: تتمتع بطاقة كبيرة لتعيش حياة عاطفية صاخبة، علاقاتك الاجتماعية وصداقاتك في توسع وتضيف الإثارة إلى حياتك.

صحياً: تشعر بقلق نفسي يجعلك فاقد القدرة على التركيز، لكن هذا يوم عابر.

2- مهنياً: تغيير للأفضل في الحقل الذي تعمل فيه، لذا لا عذر لديك لعدم خوض التجارب فالفرص سانحة ولا تنقصك الجرأة ولا الكفاءة.

عاطفياً: تواجه بعض الاضطراب في العلاقة بالشريك، لا يكون سببه اختلاف الطباع بينكما بل لانعدام الثقة شبه الكامل.

صحياً: أغن نظامك الغذائي بالخضار والفاكهة والحبوب الكاملة والبقوليات فهي غنية بالألياف الغذائية التي تؤدي دوراً مهماً في تحسين حركة الأمعاء وتفادي الإمساك والنفخة.

3- مهنياً: لا تتلاعب بأعصاب الآخرين، لأن ذلك قد يترك انعكاسات سلبية على علاقتك بالزملاء وتسوء الأمور إلى حد كبير.

عاطفياً: تتحلى بالقدرة الكافية لسبر أعماق الشريك ومعرفة ما يضمره تجاهك من أمور، لتكون مستعداً وترد في الوقت المناسب.

صحياً: تحتاج فقط إلى القليل من… الملح ولا تضع الملح على المائدة وحاول تخفيف هذه العادة تدريجياً للمحافظة على نسبة سليمة من ضغط الدم وصحة الشرايين.

4- مهنياً: القمر الجديد في برج الدلو يتيح لك فرصة التعبير عن نفسك بحرية مطلقة، والاتفاق مع الزملاء على أولويات العمل وتحديد المسؤوليات.

عاطفياً: الرتابة في العلاقة بالشريك تدفعك إلى البحث عن حلول لها، لكن ذلك لن يدوم وستعود المياه الى مجاريها.

صحياً: حاول الابتعاد قدر الإمكان عن التدخين والكحول، والقيام بخطوة جديدة لاستعادة عافيتك الصحية.

5- مهنياً: سعادة كبيرة في طريقها إليك، لكن يستحسن ألاّ تبالغ في ردة فعلك لئلا يفسر الأمر في غير مكانه .

عاطفياً: تعيش حياة عاطفية على مستوى عال، وتظهر لكل من حولك صورة إيجابية عنك، ولا سيما للشريك، فتمنحه الإحساس بالثقة والمحبة.

صحياً: أنت شديد الانهماك بأعمالكك وقد ترهق نفسك وتهمل صحتك، ولكن مع قليل من الراحة الجسدية تسترد عافيتك وطاقتك.

6- مهنياً: تقوم بتحرّكات للدفاع عن مشاريعك وتسويقها لكسب الأرباح، تواجه بعض العراقيل، لكنك تطرح أفكاراً جديدة للتخلص منها.

عاطفياً: تفادَ إحراج الشريك ما دامت الأمور لم تصل إلى طريق مسدود، لأن عواقب ذلك قد لا تحتملها لاحقاً.

صحياً: أمامك طريقتان للحفاظ على مستوى سكر صحّي في الدم إذا كنت مصاباً داء السكري: تفادَ تناول الحلويات، ووزّع النشويات بشكل منتظم خلال يومك.

7- مهنياً: الظرف الراهن يفرض عليك الحذر والحيطة، لكن ذلك سرعان ما يتبدل لمصلحتك لاحقاً .

عاطفياً: تلاحظ هذا اليوم ارتفاعاً في منسوب الرومانسية لدى الشريك، وهذه طبيعته الحقيقية، فلا تتفاجأ.

صحياً: الفاكهة والخضار الملوّنة، والحبوب الكاملة، كلها غنية طبيعياً بمضادات الأكسدة التي تساعد في حماية الخلايا من الضرر ولعب دور حيوي لصحة الجسم .

8- مهنياً: ترفض الوقوع في الروتين، ولكن تطرق المشاكل بابك مجدداً وتضعك في وضع مهني غير سليم.

عاطفياً: قد يشعر الشريك بالضعف أمامك، وتستفيد أنت من هذه الهالة، لكي تفرض رأيك ووجهة نظرك عليه.

صحياً: لا تهمل نوعية طعامك ولا تسترسل بالسهر، فأنت معرّض للإرهاق بسرعة بسبب تعثر الأوضاع.

9- مهنياً: تخرج بأفكار غير مألوفة في مجالك المهني، المهم ان تأخذ بعين الاعتبار كل التفاصيل وألا تذهب نحو إهمال مسيء إليك.

عاطفياً: تعيش تقارباً مع أحدهم يطلب منك الحب ويمنحك المزيد من الشغف الذي كنت تبحث عنه منذ مدة طويلة.

صحياً: تتغلب على جميع المشاكل الصحية وتزداد نشاطاً فتشعر بطاقة كبيرة وبرغبة في الخروج من البيت والتنزه وملاقاة الأصحاب وهذا ليس بقليل .

10- مهنياً: لا تشكل الأوضاع المالية الأولوية بالنسبة إليك، وتجد نفسك وسط ظروف معرقلة لبعض المشاريع، وتضطر إلى التكيف مع إرادات الآخرين.

عاطفياً: تضيف المزيد من الالوان والأضواء إلى حياتك العاطفية بعدما وسعت من دائرتها.

صحياً: ابتعد عن الأشخاص السلبيين وحاول أن تتجاهل الأشخاص العدائيين اينما كنت.

11- مهنياً: إبتعد عن المشاكسات وحاول أن تستريح، لا تتحدّ أحدًا ولا بعض السلطات، بل كُن مترويّاً جدّاً مهما يطرأ من ظروف.

عاطفياً: تتعامل مع الشريك بلياقة ولطف وتحاوره بجدية وتخوض معه في عمق التفاصيل لكي تكتشف مدى قدرته على التحمل.

صحياً: إجعل الأسماك والجوز جزءاً من نظامك الغذائي لأنها تحتوي على عناصر غذائية تساعد في المحافظة على عمل الدماغ الصحّي والشاب.

12- مهنياً: تكثر العقود والعروض والساعات الإضافية، وبانتظارك تقدم من خلال منصب عال ومكافأة لجهودك السابقة.

عاطفياً: علاقة واعدة مع أحد الأشخاص وتتفقان على أمور كثيرة وتتحليان بالذكاء وحب المعرفة.

صحياً: للتمتع بنمط حيات صحي، وازن بين نظامك الغذائي ونشاطك الجسدي من خلال اختيار الأطعمة الصحية معظم الوقت.

13- مهنياً: لا عجب إذا نجحت في التخلص من الديون الكبيرة وأحدثت تغييرا في أوضاع المهنية، وتحمل الأيام المقبلة نجاحاً مهماً.

عاطفياً: من المحتمل أن تتداخل الشؤون العاطفية بالمجال المهني، وتعرف قصة خاصة مع بعض الزملاء وتنفتح على آفاق واسعة ومؤثرة.

صحياً: ناول مشتقات الحليب، البيض أو رقائق الفطور المدعّمة على وجبة الفطور، ذلك للحصول على الفيتامين ب12 بما أنه غير موجود في أي مصدر نباتي.

14- مهنياً: تتوضّح نقاط ويتجاوب المحيط معك، وتعرف لقاءً استثنائياً أو يبصر عمل خلاّق النور أو تجد قاسماً مشتركاً للتفاهم.

عاطفياً: لا تتوان عن القيام بخطوات كثيرة وتحسينات جدية في طريقة تصرفك لتنال رضى الحبيب وتصل معه إلى الاتفاق الشامل .

صحياً: حاول أن تنام من سبع إلى ثماني ساعات ليس للراحة الجسدية والذهنية فقط، بل أيضاً للمحافظة على وزنك الصحي .

15- مهنياً: يصل كوكب مارس إلى برج الثور ليبدل الأجواء ويخفف من الحماسة والإيجابية، فتتعرقل المساعي قليلاً وتظهر شوائب في علاقاتك.

عاطفياً: أنت قليل الصبر وقاسي القلب وتميل إلى إثارة العدائية والتوتّر أينما حللت، وهذا ما يسبب إحراجاً للشريك معظم الأحيان.

صحياً: لمستوى كولسترول سليم في الدم، قلل من الدهون المشبّعة في نظامك الغذائي من خلال اختيار المصادر الغذائية الحيوانية بحكمة.

17- مهنياً: تُفتح أمامك مجالات جديدة ويحمل إليك مفاجأة سعيدة او لقاء مع الماضي، أخشى على وظيفتك لأنك مثال المشاغب وخطر على استقرار المحيط المهني الذي تعمل فيه .

عاطفياً: . قد يكون هذا اليوم من أصعب الأيام على الصعيد العاطفي، يحمل بعض الحيرة أو الارتباك أو الأحزان، وربما الازدواجية أو الفراق.

صحياً: تناول منتجات الألبان قليلة الدسم أو المنزوعة الدسم ضمن نظامك الغذائي اليومي لتقليل كميات الدهون.

18- مهنياً: ضغوط غير طبيعية في العمل، لكنك قادر على تسيير الأمور بدقة متناهية تلفت الأنظار .

عاطفياً: لا تلقِ على كاهل الشريك مسؤولية الأخطاء التي ارتكبتها وتتحمل الجزء الأكبر منها .

صحياً: لا تدع الاهتمام بصحتك يفلت من يديك، فهي الأهم لتتمكن من تحقيق خطواتك بثبات .

19- مهنياً: القمر المكتمل يشعرك بالإحراج واليأس وخيبة الأمل ويولد صدمة للبعض، وتواجه الأمور ببعض العصبية وهذا ليس في مصلحتك.

عاطفياً: لا تتوان عن إطلاع الشريك على مشاعرك ومشاريعك العاطفية، ليمدك بنظرة شاملة لرؤية الأمور بوضوح .

صحياً: عليك بالهدوء واستعادة السيطرة على نفسك ولا تستعجل الأمور فهذه العجلة تؤثر في أعصابك .

20- مهنياً: تبدلات جذرية في مهنتك تكون في مصلحتك، لكن تريث وستجد بانتظارك صفحات ملأى بالتفاؤل بالجملة.

عاطفياً: التنازلات المتبادلة بينك وبين الشريك تؤسس لثقة أكبر في المحيط العائلي، وتمنح الأفضلية للمستقبل .

صحياً: آن الوقت لتعتمد نظاماً غذائياً محدداً، فهذا هو الحل الأفضل لراحتك النفسية.

21- مهنياً: ينتابك بعض الخوف والحذر نتيجة أمور مبهمة تواجهك، وعليك أن تعرف أنك تتمتع بالسلطة الكافية لإحداث التغييرات .

عاطفياً: تستقطب التأييد من بعض الاصدقاء، وخصوصاً لجهة المبادرة إلى تحديد نوع العلاقة مع الشريك، وهذا سيوضح الأمور أكثر .

صحياً: حسّن مناعتك بتطبيق نظام غذائي صحي غني بالعناصر الغذائية المعززة لمناعة الجسم.

22- مهنيا: قد تطالك بعض الانتقادات، لكنها في الواقع موجهة إلى بعض الزملاء المقصّرين في عملهم.

عاطفياً: التهدئة مع الشريك مطلوبة بقوة وخصوصاً اليوم، والمرحلة المقبلة تكون أفضل بكثير ومما كنت تتوقع .

صحياً: يستحسن مراجعة الطبيب عند اللزوم، لكن لا داعي للقلق والخوف.

23- مهنياً: ردود الأفعال الغاضبة غالباً ما تؤدي إلى ارتكاب الأخطاء، لذلك تريث قليلاً قبل إطلاق الأحكام العشوائية .

عاطفياً: علاقتك بالشريك والتي كانت حتى اليوم تمر بفترات اضطراب تعرف ثباتاً واستقراراً كبيراً على المدى المنظور .

صحياً: تقوم باتباع حمية غذائية منتظمة تجعلك تبتعد قليلاً عن المأكولات الدسمة والحلويات .

24- مهنياً : تتبادل زيارات العمل تأسيساً لمرحلة جديدة، وتكون مشجعة لتحقيق خطواتك المستقبلية .

عاطفياً: لا تشرع والشريك بابكما أمام التدخلات التي قد تزيد الأمور تعقيداً بينكما، وهذا انذار للمستقبل.

صحياً: لا تهمل صحتك أكثر من اللازم، وقم بما عليك القيام به للبقاء سليماً معافى.

25- مهنياً: تتحسن أحوالك تدريجاً، وخصوصاً بعد القرارات الحاسمة التي اتخذتها لتوضيح موقعك على الصعيد العملي .

عاطفياً: لا بأس من المبادرة إلى استماع الاعتذار من الشريف وفتح صفحة جديدة يسودها التفاهم والحب .

صحياً: الرياضات والرحلات الطويلة تساعدك على استعادة نشاطك وحيويتك، واستمر بممارسة نشاطاتك المفضلة .

26- مهنياً: لا تستسلم لمجرد سماعك انتقادات تطال طريقة عملك، فالشجرة المثمرة وحدها تبقى الهدف.

عاطفياً: لا تحمّل الشريك هموم مشاغلك المهنية، فهو غير مسؤول عن أمور لا صلة له بها .

صحياً: اللياقة والنشاط البدني، إلى جانب التغذية السليمة، عوامل مهمة للحفاظ على نمط حياة صحي.

27- مهنياً: غيوم في الأفق تدفعك إلى إعادة النظر في بعض الأمور، لكنّ الطاقة التي تمتلكها تساعدك على تجاوز أي عقبة .

عاطفياً: اللعب بالنار خارج إطار علاقتك بالشريك يؤدي بك إلى مشاكل كبيرة لن تكون عابرة، والاختيار بين المتعة والعمل ليس سهلاً على الدوام، وغير آمن كذلك.

صحياً: حتى لو كنت تشعر بالحيوية انبته إلى أنك قد تقع في اضطرابات صحية تضعف قواك .

28- مهنياً: كن جاهزاً على أكمل وجه ليوم يحمل تطوّرات كثيرة، تبدأ طلائعها بالظهور قريبا.

عاطفياً: التسامح مع الشريك سيزيده تعلقاً بك، ويحاول إرضاءك أو التعويض عما فات بشتى السبل.

صحياً: الابتعاد عن الأجواء العصيبة أفضل حلّ لمعالجة النفسية المضطربة، وخصوصاً اليوم.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية