المماطلة والتأخير والتضليل سيد الموقف في كلّ ما تطلبه

للمشاركة

المماطلة والتأخير والتضليل سيد الموقف في كلّ ما تطلبه

مهنياً: تجد ان المماطلة والتأخير والتضليل سيدا الموقف في كلّ ما تطلبه اكان ذلك في العمل او في المحيط الاجتماعي. حتى الطلبات الصغيرة تجد انها لا تنفذ ومن دون عذر مقبول احيانًا.وذلك بسبب اربعة كواكب معاكسة الشمس الزهرة زحل وببلوتون بالاضافة الى الحدث الابرز انتقال المشتري الى مواجهة برجك الذي يبدا المقاييس والظروف ويجعلك تنظر الى الامور من وجهة مختلفة او تضطر الى تسوية المشاكل القديمة  لن تسير المشاريع والمخطّطات كما هو منتظر هذا الشهر. تأخيرات متنوّعة تطال كل فرد حسب اختصاصه ومجال عمله واوضاعه الاجتماعية. التأخير هو العنوان العريض لهذا الشهر وتندرج تحت هذا المسمّى عناوين اخرى. قد يعدك بعضهم بالتلبية السريعة وبوجه بشوش، لكن ذلك لن يكون الا على سبيل التضليل. اذًا لا تنتظر سرعة في تحقيق المشاريع، فالطاقة التي يمنحك اياها الفلك شحيحة ولا تساعد في انجاز الكثير. لذلك عليك تحديد الأولويات وعدم اضاعة الطاقة الشحيحة اصلاً في اعمال هامشية. خصّص طاقتك الثمينة لإنهاء المتوجب عليك من مسؤوليات او ارتباطات، واترك الباقي لوقت آخر. ادعوك الى ضرورة الاهتمام بوضعك الصحي الشخصي والعائلي. من المستحسن دراسة اي قرار او خطوة قبل القيام بها. إسعَ الى المصالحة وابحث في المواضيع الشائكة والعالقة. تلمس مماطلة من قبل الآخرين تجاهك، الأمر الذي يثير انفعالك وتخشى على كرامتك، فتتسرّع بتحرك تندم عليه لاحقًا. يحمل هذا الشهر التباسًا حول ادائك، وقد تتأزّم الامور. احذر الجفاء مع المسؤولين والزملاء، وحتى مع الغرباء. لا تتذمّر على مسمع من احد، ولا تتوقّع الكثير من الحظ والفرص.

عاطفياً: لا يناسبك وجود الزهرة الى برج الجدي بحيث تكثر المشاحنات وتظهر الخلافات والاختلافات في الآراء قد لا تسلم العلاقة الجديدة من التوترات وربما تسود الهواجس والتشنجات لتسبب النفور والجفاء. أما العلاقة المتينة فقد تعيش بعض اللحظات الصعبة لكنها لن تتأثر ومن الضروري معالجة الأمر بواقعية وحكمة. فيما العلاقة المتأرجحة مهددة بالتراجع أو القطيعة. عليك الى تفادي المواجهات وعدم اللجوء الى توجيه الانتقادات او الملاحظات السلبيّة. إسعَ الى تعزيز الروابط والى تقريب المسافة بين الطرفين. لا تجازف باستقرار علاقتك. أمّا إذا أردت التطرّق الى موضوع مهمّ،عليك الانتظار حتى تاريخ 20 مع انتقال الزهرة الى الدلو الصديق فيخف الضغط وقد تتصالح مع الحبيب  كما تبتسم لك الحياة الاجتماعية وتوفر لك فرصا للقاءات عديدة قد تعوض عن التشنج الذي تعيشه.

 


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com