Home » فنون » رهاب بيطار تكشف تطورات قضية قتيل فيلا نانسي عجرم
رهاب بيطار تكشف تطورات قضية قتيل فيلا نانسي عجرم

أكدت المحامية السورية رهاب بيطار، وكيل أسرة محمد حسن الموسى، قتيل فيلا الفنانة نانسى عجرم، أن إعادة استجواب الفنانة اللبنانية سيكون مطروحًا في جميع مراحل القضية سواء عند قاضي التحقيق الأول أو قاضي الإحالة، حتى وصول ملف القضية إلى محكمة الجنايات، وسواء إن تم ذلك بناء على طلب المحكمة أو طلب فريق دفاع أسرة الشاب السوري القتيل.

وأضافت رهاب بيطار، في تصريح خاص لـ صدى البلد، أن فريق الدفاع سوف يطلب استجواب جميع العاملين في فيلا نانسي عجرم، والجيران، وكذلك استجواب العاملين في عيادة فادي الهاشم (زوج نانسي) وشقيقه وشقيقته، وآقاربهم وكذلك استدعاء نبيل عجرم (والد الفنانة).

وألمحت رهاب بيطار، أن من لديه أي علاقة بالجريمة سواء قبل أو بعد أو أثناء حدوثها سوف يتم استدعاءه، مشيرة إلى أنه سيتم الإستعانة بخبراء للتأكد من أنظمة تأمين الفيلا، والفيديوهات المرفقة بملف القضية، وكافة الجوانب الفنية المتعلقة بالواقعة.

كانت، المحامية رهاب بيطار، وكيل أسرة محمد حسن الموسى، قتيل فيلا نانسى عجرم، كشفت من قبل عبر حسابها الشخصي على تويتر، عن إجراءين قانونيين أتخذتهما في مجريات القضية، قد يغيران سير الأحداث مرة أخرى.

وكشفت رهاب بيطار في تغريدتها الأولى على تويتر، عن أول إجراء قائلة: “هذا وقد طعنا بكل الإجراءات التي تمت بملف القضية قبل وصول الملف .. الى قاضي التحقيق تحت بند الإدعاء عليهم امام القضاء»، لتعود قضية قتيل فيلا الفنانة نانسى عجرم، بهذا الإجراء إلى نقطة الصفر مرة أخرى.

وفي التغريدة الثانية، كشفت رهاب بيطار، عن الإجراء الثاني التي اتخذتها مؤخرًا، إذ كتبت: “وقد تقدمنا الى القاضي منصور بطلب إعادة تمثيل الجريمة من قبل فادي الهاشم وذلك في فيلا نانسي عجرم حيث مسرح الجريمة»، لتضع زوج نانسي عجرم، في مأزق بهذا الطلب.

يأتي ذلك بعدما أعلنت المحامية رهاب بيطار وكيل أسرة محمد الموسى، قتيل فيلا الفنانة نانسى عجرم، أنها تقدمت بطلب تشكيل لجنة من أطباء شرعيين لإعادة الخبرة الطبية للجثة وقد وافق القاضي منصور على تعيينها.

وكتبت رهاب بيطار في منشور على صفحتها الرسمية بموقع “فيس بوك”، منذ قليل، “لقد تقدمنا بطلب تشكيل لجنة من أطباء شرعيين لإعادة الخبرة الطبية وقد وافق القاضي منصور على تعيينها.. ‏هذا وسيرافق الأطباء الشرعيين طبيب شرعي سوري أثناء فحص الجثة”.

تعود القضية المنظورة بالقضاء اللبناني حتى الآن، إلى أول يناير الماضي، حينما ضُجت وسائل الإعلام المختلفة بأخبار قتل الشاب السوري محمد حسن الموسى، في فيلا نانسي عجرم، برصاص زوجها (فادي الهاشم)، الذي أدعى أن القتيل جاء إلى الفيلا متسللًا من أجل السرقة، وتهديد المتواجدين بالقتل، في ظل إنكار أسرة الشاب تلك الإدعاءات وأكدوا أن “الموسى» كان يعمل في فيلا الفنانة وجاء ليطالب بحقوقه المتأخرة.

قد يهمك ايضـــًا :

“تذكرتي” تستعد لطرح تذاكر حفل جديد لتامر حسني ونانسي عجرم

محامية قتيل فيلا نانسي عجرم تعيد القضية لنقطة الصفر

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية