Home » lebanon » الحياة : اتصال بين عون و”حزب الله” حول التمثيل السنّي “المستقبل”: الحكومة تكتمل بتسليم الحزب أسماء وزرائه

كتبت صحيفة “الحياة ” تقول : في انتظار عودة الرئيس المكلف تشكيل الحكومة اللبنانية سعد الحريري من الخارج، لا تزال عقدة تمثيل سنة 8 آذار والملف الحكومي في ‏حال جمود، إذ لا جديد في شأن الاتصالات الجارية للحلحلة، وفق مصادر مواكبة لعملية التأليف‎.‎
وفيما يتابع رئيس الجمهورية ميشال عون ما آل إليه الحراك الحكومي، تحدثت مصار مطلعة مقربة من بعبدا عن أن العقدة السنية هي ‏محور اتصالات الجميع، ولكن الأمور جامدة ولا نتيجة ملموسة حتى الآن، إن لم تكن “راوح مكانك‎”.‎
‎ ‎
وإذ أكدت المصادر أن “اتصالاً حصل بين الرئيس عون و “حزب الله”، لم تفصح عن مضمونه، قالت: “إن الاتصالات مستمرة بينه وبين ‏الرئيس المكلف، ورئيس المجلس النيابي نبيه بري”. وفي المقابل ذكرت مصادر في تيار “المستقبل” أن “الرئيس الحريري يتابع من باريس ‏التصريحات المتعلقة بتشكيل الحكومة، وخصوصاً لناحية العرقلة الأخيرة”. وأكدت أن “الحريري يرى أن هذه التصريحات لا تقدم ولا ‏تؤخر بل تفرض المزيد من المراوحة‎”.‎
واعتبر عضو “كتلة المستقبل” النائب محمد الحجار أن القول إن “الحكومة لا تكتمل إلا بتوزير أحد النواب الستة هو دعوة لعدم تشكيل ‏الحكومة‎”.‎
‎ ‎
وأكد أنه “بالنسبة إلينا الحكومة تكتمل عندما يقرر حزب الله تسليم أسماء وزرائه‎”.‎
‎ ‎

سليمان: التعطيل يعيد نفسه
‎ ‎
وقال الرئيس السابق ميشال سليمان عبر “تويتر”: “في 5 تشرين الثاني(نوفمبر) عام 2014، تم تمديد ولاية مجلس النواب. وفي 5 تشرين ‏الثاني 2014- 2015، تم تمديد الشغور في رئاسة الجمهورية وفي 5 تشرين الثاني 2018، تمدد فترة تصريف أعمال الحكومة. ‏التعطيل ‏يعيد نفسه، لان الدستور لا يُطلق ولا يصحح‎”.‎
‎ ‎
ولفت عضو “تكتل لبنان القوي” النائب فريد البستاني إلى أن “رغبة رئيس الجمهورية صاحب البصيرة الاستراتيجية، كانت أن تكون ‏للبنانيين حكومة موحدة”، مشيراً إلى أن “الرئيس عون الذي قال ما قاله على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، عن تمسكه بالخيارات ‏الاستراتيجية التي يلتقي معه “حزب الله” على أغلبها، اختلف مع “حزب الله” على الموقف من تشكيل الحكومة، ليقينه أن أي مطلب تكتيكي ‏حول التشكيلة الحكومية أقل قيمة من الهدف الاستراتيجي من ولادتها كأداة وطنية لتحصين بلدنا لبنان في وجه العواصف الإقليمية ‏والدولية، ليقول إنه خلاف تحت سقف المصلحة الاستراتيجية، فلا مصلحة لبنانية أن يستعمله أي طرف من الأطراف المحلية لتوتير ‏الوضع الداخلي وتصعيد الخلافات والإنقسامات‎”.‎
‎ ‎
وأكد عضو التكتل ذاته النائب إدكار طرابلسي أن “مطلب توزير سني من النواب السنة المستقلين مطروح منذ البداية، واليوم يطرح على ‏الطاولة في شكل واضح”، مشيراً إلى أن “هناك عدة سناريوات لمعالجة هذه العقدة”، مشدداً على أنه “سيكون هناك حل للعقدة السنية في ‏المدى المنظور‎”.‎
‎ ‎
وعلق على تصريح النائب جهاد الصمد حول سعي الوزير جبران باسيل للحصول على ثلث معطل قائلاً: “أقول للنائب الصمد أوعا خيك ‏فنحن إخوتك، وإذا كان لديك مطلب محق فلتطالب رئيس الحكومة من حصته السنية”، مضيفاً: “اعتقد أن ما قاله الصمد هو زلة لسان ومن ‏الخطأ، ربط مشكلتهم بتكتل لبنان القوي”. وشدد طرابلسي على أننا “نقدر وفاء حزب الله وليس لدينا انزعاج إذا أخذ النواب السنة من خارج ‏تيار المستقبل وزيراً في الحكومة”، مشيراً إلى أن “لا أحد يتطاول على صلاحيات رئيس الحكومة‎”.‎
‎ ‎
‎”‎الكرة في ملعب الحريري‎”‎
‎ ‎
وفي المقابل أكد عضو اللقاء السني التشاوري النائب عبدالرحيم مراد أن ” الكرة في ملعب الرئيس الحريري في ما يخص العقدة السنية”، ‏مشيراً إلى أنه “منذ اللحظات الأولى كان الحديث من جانبنا أنه لا يجوز تجاهل النواب السنة، لأن ذلك يعني تجاهل الرأي العام الذي ‏أوصلهم‎”.‎
‎ ‎
ودعا عضو اللقاء ذاته النائب جهاد الصمد إلى “تطبيق معيار واحد على جميع الطوائف في عملية تشكيل الحكومة”، مشدداً على “أن ‏احتكار الطوائف للتمثيل غير مقبول”، وقال: “خضنا المعركة الانتخابية لمحاربة الأحادية ونحن لا نعرقل الحكومة التي سبق أن تأخرت ‏خمسة أشهر‎”.‎
‎ ‎
وأكد الصمد “أن أي لعب بالنظام مرفوض، وصلاحيات رئيس الحكومة، كما حقوق الطوائف محددة ولا يسمح لأحد بتغييرها‎”.‎
‎ ‎
‎”‎بعض السياسيين يتناتشون المصالح‎”‎
‎ ‎
وأكد عضو “اللقاء الديموقراطي” النائب هادي أبو الحسن أن المعضلة الحقيقية لكل المشكلات في لبنان تكمن في النظام السياسي الطائفي، ‏مذكرا بقول كمال جنبلاط “الطائفية هي علة العلل في لبنان‎”.‎
‎ ‎
وشدد على “أن اللقاء الديموقراطي يعمل وفق قول المعلم “على المسؤول السياسي أن تكون له عين على المبدأ وعين على الواقع المحيط ‏بتطبيقه” ليوائم بين الواقع والمرتجى في أدائه”، مشدداً على أن “الرؤية التقدمية لا تتفق مع الواقع الذي نجد أنفسنا في مواجهته على ‏مضض في ظل النظام المقيت بقانون وظيفي عقيم يعطل الوظائف الرسمية لغياب التمثيل الطائفي العددي‎”.‎
‎ ‎
وسأل: “أليس معيباً أن يكون هناك وظائف شاغرة في مراكز المراقبين الجويين في مطار رفيق الحريري الدولي وفي العديد من مرافق ‏وإدارات الدولة لعدم تحقق شرط التمثيل الطائفي؟‎”.‎

No comments yet... Be the first to leave a reply!

الاخبار والمواد الواردة في موقع “سيدر نيوز” لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبرعن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها
WhatsApp chat