الرئيسية » عاجل, لبنان, مميز » عاجل: وفاة النائب السابق أوغست باخوس

أوغست باخوس

عاجل: وفاة النائب السابق أوغست باخوس، وهو محام و نائب سابق عن المتن.
هو ن مواليد البوشرية ، قضاء المتن الشمالي، عام 1923. والدته لبيبة بشير، متزوّج من ناديا راجي ولهما ثلاثة أولاد.

ترشح للنيابة عام 1968 عن دائرة المتن منفردا ضد “الحلف الثلاثي الذي كان يرأسه الرئيس كميل شمعون والعميد ريمون اده والشيخ بيار الجميل.
اسس الحزب الديمقراطي مع جوزيف مغيزل وباسم الجسر والدكتور اميل بيطار والدكتور سعيد لاوند من مجموعة تقدر بحوالي 300 طبيب ومحام ومهندس. اعتنق الحزب العلمنة والاشتراكية المعتدلة ورفض الطائفية والمذهبية.
عام 1972 فاز باخوس بالانتخابات النيابية وشارك في انشاء الكتلة المستقلة. وعندما انقسمت بيروت الى جبهتين بسبب الاحداث تعذر اللقاء بين اعضاء الكتلة فتم الاتفاق على العمل كل في محيطه ومنطقته.
في شباط من العام 1978 ولد تجمع نواب الموارنة المستقلين وكانت الاجتماعات تتم في مكتب باخوس في البوشرية طيلة اثني عشر عاما.

وفي  مواقف وطرائف، يقول الاستاذ اوغست باخوس ان بعض الزجل والشعر العامي يضاهيان في معناهما شعر أكبر ‏الشعراء. وفي هذا المجال يقول أن أحدهم كتب له على ورقة بيتين من الشعر قالهما علي الحاج ‏عن فتاة «نرفزت» لأنه حاول ملاطفتها فقال لها:‏

وبتنرفزي؟، شو حاكلك – وبتعرفي الدنيا سراب – بكرا التراب بياكلك، – ونحنا أحق من التراب.‏
ويضيف نائب المتن المحامي أوغست باخوس ان من ينظم وقته يستطيع القيام بعدة أعمال ‏واتمامها من دون تعب. وأن الصحة هي أهم شيء في هذه الحياة التي خلقها الله وخلق معها ما ‏يسمى بمبدأ الـ ‏compensation‏ فهناك أغنياء وفقراء بعضهم فرحون وبعضهم تعساء، بعضهم ‏بصحة جيدة وبعضهم مرضى.‏
‏وعن الغني والصحة
ويخبر النائب باخوس انه قديما كان يذهب مع مجموعة من اصدقائه ومنهم الخوري يوسف عون ‏والقاضي السابق المحامي جورج ساروفيم الى بلدة جب جنين لتمضية إجازة فيها. وأنه كان ‏يستفيق باكرا ليمارس رياضة الركض. وأنه التقى مرة بمعاز قال له: «أنا سلطان زماني، ‏لماذا؟ انام ساعة أشاء وآكل ساعة أشاء».‏
ويضيف الاستاذ باخوس انه يوم كان رئيسا لبلدية الجديدة – البوشرية – السد. كان يقوم ‏بجولات في شوارع البلدة عندما ناداه مرة احد اغنى اغنياء الشرق وكان يقف على البلكون. ‏وعندما صعد الاستاذ باخوس ووقف معه على البلكون أومأ الى مجموعة من الشبان الذين ‏يعملون في معمل العسيلي وهم يجلسون على الأرض ويأكلون البندورة والمجدرة… في حين ان هذا ‏الرجل الغني كان ممنوعا عليه الا أكل اللبن «والقرشلة» لأن صحته تعبانة.‏
ويضيف الاستاذ باخوس بأن هذا الرجل الثري قال له:‏
‏- ليت هناك من يأخذ كل ثروتي ويجعلني آكل لمدة اسبوعين مثله

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com