الرئيسية » لبنان, مسيحيو الشرق, مميز » عندما يصبح دفن الموتى لدى المسيحيين شوفة حال و SHOW OFF!!!


أليتيا

تحتفل الكنيسة هذا الأسبوع في تذكار الموتى، هؤلاء الذين سبقونا ونقلوا الينا الإيمان الحق.

في نظرة سريعة على ما يحصل في لبنان، وقعت في حيرة من أمري أمام ما يحصل من show off غير مسبوق.

وإضافة إلى واقع الأعراس المذري في لبنان، غريب أن تكون الصلاة على موتانا وجنازاتنا مرتبطة بتقاليد غير مسيحية وهنا طبعاً لسنا في صدد التعميم لكن لا بد من وضع الإصبع على الجرح.

الموت في المسيحية قيامة، الموت هو هذا العبور الى لقاء الله فالقيامة، والمسيحي في حياته العادية عليه الترفّع عن الأمور المادية وكل ما هو ارضي، فنتفاجأ بأنّ بعض المآتم اصبحت (شوفة حال) وهنا بعض الأمثلة على هذا:

– التابوت وشكله وكلفته.

– فريق التصوير المرافق.

– Check in في مكان الجنازة أو العزاء.

– دعوة اكبر عدد من رجال الدين.

– الافتخار بعدد الشخصيات الرسمية والفنية وسواها التي أتت الى الجنازة.

– نوعية الطعام المقدّم.

– زفّة العرس والجوقة.

– الألعاب النارية وإطلاق الرصاص…

– والأخطر من هذا كله أخذ صورة “سيلفي” مع المرحوم (ة)

من المؤسف أن يصبح وداع موتانا استعراضاً لوضع العائلة المادي، أو مدى العلاقات الاجتماعية التي لدينا أو كم likes تحصد صورة المتوفي على الفايسبوك.

و خطير أن تنتقل تقاليد العالم الى مجتمعنا المسيحي ومن غير الجائز السكوت عن تجاوزات لا علاقة لها بمسيحيتنا وهنا نترك لرجال الدين المختصين الاستفاضة وتوعية المجتمع المسيحي على خطورة هذه الأمور.

جورج شامي

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com