Home » diverts » هذه مخاطر النوم أثناء إقلاع وهبوط الطائرة

بعض المسافرين الذين يقطعون مسافات كبيرة، وينتظرون لأوقات طويلة في المطارات، لا يستطيعون مقاومة النوم بمجرد صعودهم إلى الطائرة.
لكن الخبراء ينصحون المسافر بالبقاء مستيقظاً خلال مرحلتي الإقلاع والهبوط، لأن النوم قد يسبب أضراراً للأذنين، وذلك بسبب التغيرات السريعة في ضغط الهواء في المقصورة.
إذا كنت مستيقظًا تستطيع الاستجابة بشكل طبيعي للتخفيف من الضغط على طبلة الأذن، إما إذا كنت نائماً فلن تتمكن من التحكم بعضلاتك، وبالتالي قد تتعرض للدوار، والتهابات الأذن، وتلف طبلة الأذن، وفقدان السمع، ونزيف الأنف.
وقال إنجيل تشالمرز، وهو صيدلاني بريطاني، لموقع “إكسبريس”: “إن التغير السريع في الارتفاع يؤثر على ضغط الهواء في الأذن، وهذا يؤدي إلى إفراغ القنوات السمعية من الهواء، ما يجعل الأذن وكأنها مسدودة وغير حساسة للأصوات”.

Comments are closed.

الاخبار والمواد الواردة في موقع “سيدر نيوز” لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبرعن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها