Home » art » محاكمة الفنان إبراهيم معلوف في فرنسا بتهمة الاعتداء الجنسي على قاصر


يمثل عازف البوق الفرنسي، لبناني الأصل، إبراهيم معلوف، يوم غد الجمعة، أمام محكمة الجنايات بمدينة “كريتاي” الفرنسية بتهمة الاعتداء الجنسي على قاصر.
وكانت النيابة العامة ارتأت إثر التحقيق، تحويل التهمة من “تحرش جنسي” إلى “اعتداء جنسي” على قاصر، ما يعقد الوضعية القانونية للموسيقي الموهوب والمنحدر من عائلة فنية عريقة.
وتعود الواقعة إلى العام 2013، عندما كانت المشتكية في الـ 14 من العمر، وتخضع للتدريب مدة أسبوع في الأستديو الخاص بإبراهيم معلوف فقام بتقبيلها، وكان يبلغ آنذاك 33 عامًا، وقد اعترف بندمه على ذلك، حسب تصريحات النيابة العامة.
بعد الواقعة بعام، تقدم والدا الفتاة بشكوى لدى النيابة العامة بمدينة “مونبولييه” حيث يقيمان، وتم فتح تحقيق في الموضوع، وبناء عليه ألقي القبض على المتهم في 2017.
وكان محامي الأسرة قد صرح بأن الفتاة “بدأت بخدش نفسها وأصيبت بأزمات من الشراهة المرضية، وعند الرجوع للطبيب أكد تعرضها لمداعبات جنسية”.
وأضاف أن الفتاة “مغرمة” بالموسيقي و”مبهورة” به.
وكان الموسيقي المعروف قد أدان ما تعرض له من هجوم من وسائل الإعلام العام 2017 على خلفية القضية، واتهمها بـ”نشر معلومات مغلوطة للإضرار بسمعته”، وأنها “تنشرها بهدف وحيد، وهو تقديمه كمعتد جنسي”.
وينتمي معلوف، المؤلف والموزع وأستاذ الموسيقى، إلى عائلة لبنانية مثقفة وفنانة، فهو هو ابن عازف البوق نسيم معلوف وعازفة البيانو ندى معلوف، وحفيد الصحفي رشدي معلوف، ومن أقارب الكاتب أمين معلوف.
ويقيم معلوف في باريس حيث تمكن من تحقيق إنجازات فنية مهمة وضعته في مصاف الفنانين المتميزين، بحصوله على 4 جوائز “فيكتوار دو لا موزيك”، وأيضًا جائزة سيزار عن أحسن موسيقى تصويرية لفيلم “Juste la fin du monde”، بالإضافة إلى توشيحه بوسام الفنون والأدب من درجة فارس.

Comments are closed.

الاخبار والمواد الواردة في موقع “سيدر نيوز” لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبرعن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها
WhatsApp chat